كلمة طيبة

 
مفتش مكتب خامنئي السابق: لا توجد ديموقراطية في إيران
22/02/2018

هاجم الرئيس السابق لمكتب المفتش الخاص لمرشد الثورة الإيرانية علي خامنئي، علي أكبر ناطق نوري، النظام الإيراني بشدة وقال: إن إيران تفتقر إلى أبسط أسس وأدوات الديمقراطية كالأحزاب والانتخابات الحرة، وإن إيران لا تعرف قواعد اللعبة الديمقراطية. جاء حديث ناطق نوري في لقاء خاص مع وكالة أنباء العمل الإيرانية «إيلنا» بمناسبة الذكرى التاسعة والثلاثين لتأسيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية. وانتقد نوري في حديثه طريقة انتخاب الرئيس، كما اعتبر طريقة انتخاب مجلس خبراء القيادة خاطئة أيضاً. وتساءل نوري عن انتخابات مجلس خبراء القيادة وقال: إذا أردنا أن ننتخب خبراء القيادة، نقول إن الشعب هو من ينتخبهم مباشرة، هل جميع الشعب هم من الخبراء أم لا؟ وهل لديهم القدرة على التفحص لانتخاب شخص يكون خبيراً في مجلس خبراء القيادة ولديه سلطة انتخاب المرشد لقيادة المجتمع؟

احتجاجات الأردن مرشحة للاتساع بلا قيادة سياسيّة
15/02/2018 - محمد الفضيلات

يتلمس الأردنيون، منذ مطلع شباط الحالي، على نحو قاسٍ، أثر قرارات رفع أسعار الخبز والضرائب التي فرضتها الحكومة على قائمة طويلة من السلع بشكل أدى إلى تآكل دخولهم منذ دخول القرارات حيّز التنفيذ نهاية كانون الثاني الماضي.

إلغاء عقوبة الإعدام السياسي في مصر
08/02/2018 - عصام تليمة

من أهم سمات الحكم الاستبدادي العسكري: التخلص من المعارض بقتله، ثم بعد ذلك البحث عن مسوّغات تبرّر هذا القتل، فقد يكون القتل باسم القضاء والقانون، وقد يكون باسم الدين، وقد يكون باسم هيبة الدولة، وفي كل حالة يجد المستبد من يبرر له ذلك، سواء دينياً أو قانوناً.

حزين على مصر «المحروسة»!
01/02/2018 - نواف التميمي

مُحزن ومُؤلم جداً ما يجري في مصر. لا سياسة في السياسة، ولا انتخابات في الانتخابات، ولا إعلام في الإعلام، ولا فنّ في الفن، وحتى الثقافة انحدرت في جرفٍ لا قاع له. تهرب من متابعة مسرحية الانتخابات التي لم يعد يَصح أن يُطلق عليها إلا مهزلة البيعة، فيتنطط في وجهك أشباح الإعلام التي تنعق مثل الغربان من كل شاشة، كأن هذا لا يكفي، حتى يصدمك باقي أشلاء الأدباء والكتاب الذين ركبوا الموجة، وانخرطوا في جوقة العازفين للقائد المُلهم.

في تونس حركة النهضة هي الهدف
25/01/2018 - محجوب أحمد قاهري

فجأة توقفت كل الاحتجاجات التي شهدتها تونس، والتي ادّعى كثيرون أنها بسبب قانون المالية وغلاء الأسعار. وفجأة أيضاً، صمت كل الساسة الذين كانوا يساندون هذه الاحتجاجات. مع الإشارة الى أن «السيد الشعب» لم يكن يعنيه أمر القانون من بعيد أو قريب، الفئة التي احتجت وصفت بأنها مخرّبة فاسدة، وأنهم لصوص، اعتبارا للفعل المضر الذي ألحقه بعضهم بالملك العام والخاص.

مشايخ ودعاة في خدمة الاستبداد!
18/01/2018 - بسام ناصر

تلجأ بعض الأنظمة الاستبدادية من أجل توطيد أركان حكمها، إلى الاستعانة بمشايخ ودعاة يعملون في ظلها، ويمشون في ركابها، فتمنحهم قدراً محدوداً من حرية الكلمة والحركة، الموجهة بالطبع، فتؤسس لهم مؤسسات دعوية، وتقيم لهم مراكز بحثية وعلمية، تخصص لها ميزانيات جيدة، تمكنها من أداء الدور المطلوب منها بسلاسة وكفاءة.

«نار وغضب» الكتاب الذي عرّى ترامب
12/01/2018 - توفيق بوعشرين

لكل رئيس أميركي كتاب يزعجه في سنته الأولى، أو الأخيرة، لكن كتاب دونالد ترامب كان مدمراً إلى درجةٍ لم يتصوّرها أكثر الحاقدين على رئيس جاء من خارج التقاليد الجمهورية، لكي يعبث في البيت الأبيض، ويحول مغامرة شخصية له إلى كابوس لأميركا وللعالم «نار وغضب..» أكثر من كتابٍ يعرّي مطبخ القرار في البيت الأبيض. إنه رصاصة خرجت من مسدس مايكل وولف، ولن ترجع أبداً من دون أن تحدث أضراراً خطيرة.

ما يجب على محمود عباس فعله قبل فوات الأوان
04/01/2018 - د. صالح النعامي

من المتوقع أن يلقي رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خلال أيام خطاباً وصف بـ«الشامل» يتناول فيه مستجدات القضية الوطنية في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل والشروع في نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس. وعلى الرغم من أن كل مظاهر سلوك السلطة حتى الآن تدل على أن عباس غير معني بالإقدام على أي خطوة حقيقية جادة لمواجهة القرار الأمريكي الخطير، فإنه يؤمل أن يكون رئيس السلطة قد استنتج العبر المطلوبة.

صرخة المرأة السورية الشجاعة في دعم الثورة
28/12/2017 - بشير البكر

عارض سوريون ترويج فيلم «الصرخة المكبوتة» الذي أنجزته وعرضته القناة التلفزية الفرنسية الحكومية (الثانية)، عن عمليات اغتصاب تعرّضت لها نساء سوريات من أجهزة نظام بشار الأسد. ويرى أصحاب هذا الموقف أن الفيلم ذو مفعول سلبي على صورة المرأة السورية، ولن يكون له أي دورٍ في تحريك العدالة الدولية، من أجل محاكمة الجناة والاقتصاص منهم. ويقول هؤلاء إن هذه الجريمة ليست الأولى، ولن تكون الأخيرة لنظامٍ مكوّن من فريق محترفٍ للجرائم ضد الإنسانية، وهو يمارسها بدون حرج أو خوف، ليس اليوم فقط، وإنما منذ زمن طويل.

فئران القضيّة!
22/12/2017 - د. ديمة طارق طهبوب

جملة واحدة حفظناها يوم كنا صغاراً: فلسطين حرة من البحر الى النهر قبل ان نعرف ماهية فلسطين وخرائطها، حفظنا درس القلب والذاكرة قبل درس الجغرافيا، ونسجنا وطناً من صور ورموز، ففي يافا كان برتقالها، وعكا لا تخاف، لذا جاورت البحر وكسرت جيش نابليون، وحدثونا عن الجنان الغناء في مرج بني عامر، وعن القرى الصغيرة قبل المدن، وعن مواسم الحصاد والأفراح وعن الذين قضوا وأوصوا بعودة رفاتهم، وعن المفاتيح وعن وعن وعن، متون وروايات ممتدة ومتوارثة مهما تغير أصحاب السند.

12345678910