وجهة نظر

 
النأي بالنفس ليس مستحيلاً
07/12/2017 - أيمن حجازي

انها التسوية المتجددة التي انطلقت من جديد عبر البيان الصادر عن مجلس الوزراء يوم الثلاثاء الماضي في الخامس من كانون اﻷول الجاري، الذي تلاه الرئيس سعد الدين الحريري على مسامع اللبنانيين وعلى مرأى من المحتشدين في باريس 4 بعد هذا التاريخ ببضعة أيام. وهي التسوية التي ﻻ ترضي المملكة العربية السعودية، فقررت الصمت على مضض تحت وطأة الموقف اﻷوروبي واﻷمريكي الداعم لهذه التسوية المتجددة التي يشارك في دعمها بعض العرب وفي مقدمهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وبعض حلفائه العرب.

الرعاية الفرنسيّة – المصرية
01/12/2017 - أيمن حجازي

تزدحم القراءات السياسية اللبنانية التي تتمحور حول التداعيات المختلفة لما جرى مع رئيس الحكومة سعد الدين الحريري منذ الرابع من تشرين الثاني الجاري وحتى هذه الساعة. حيث ﻻ يزال البعض يغوص في تفاصيل وأبعاد الرحلة التي تنقلت بالرئيس الحريري من بيروت الى الرياض فباريس والقاهرة ومن ثم الى بيروت بكل محطاتها المشهودة في جادة شفيق الوزان وبعبدا وبيت الوسط وعين التينة وعائشة بكار...

مصر: دور أكبر لبنانياً
23/11/2017 - أيمن حجازي

التطورات السياسية التي حصلت منذ الرابع من تشرين الثاني الجاري زاخرة بالدﻻﻻت الداخلية والخارجية، ومن المرجح أن يكون لها تداعيات شتى في أكثر من ميدان وعلى أكثر من صعيد. فالتباين الذي ظهر الى العلن بين الحكم الحالي في المملكة العربية السعودية وقيادة تيار المستقبل في ما يتعلق بإدارة الوضع اللبناني لم يعد محدود اﻵفاق، بل امتد ليشمل العديد من الدول اﻷوروبية والعربية بشكل متفاوت،

ومن الحب ما قتل!
16/11/2017 - مهند عبد الله

انتقلت مشاعر التعاطف مع الرئيس الحريري بعد إعلان استقالته من رئاسة الحكومة من العاصمة السعودية الرياض، من حالة التضامن السياسي -مع الرئيس المحتجز- الى حالة التضامن العاطفي الذي وصل إلى حد مطالبة وزير الخارجية جبران باسيل بعودة الرئيس سعد الحريري الى لبنان، وعائلته أيضاً، وإلا فإنه سيعتبر هذه العودة عودة منقوصة. هذا التعاطف الكبير تجاه الرئيس الحريري وعائلته من قبل الوزير باسيل أربك الرئيس الحريري نفسه الذي يحاول تسوية الأمور مع المسؤولين

استقالة الحريري حدث محلي أم إقليمي؟!
09/11/2017 - أيمن حجازي

كان بعض اللبنانيين -كعادتهم في كل فترة من الزمن- ينتظرون المفاجآت التي تعترضهم قبيل كل استحقاق من الاستحقاقات المرتقبة، وقد جاءت المفاجأة هذه المرة من العاصمة السعودية الرياض التي زارها الرئيس سعد الحريري رئيساً للحكومة وبقي فيها (حتى هذه اللحظة) رئيساً مستقيلاً استقالة صاخبة ومدوية أربكت الجميع وأرهقت الساحة السياسية اللبنانية بمفاعيلها المتشعبة. وإذا كان الموقع السياسي للرئيس

شكراً استقرار!!
02/11/2017 - أيمن حجازي

أثارت تغريدات الوزير السعودي ثامر السبهان في الأسبوع الماضي ضد «حزب الله» اهتمام المراقبين السياسيين والإعلاميين في لبنان، خصوصاً بعد أن دعا ذلك المسؤول السعودي الى اخراج الحزب من الحكومة اللبنانية التي يترأسها حليف المملكة العربية السعودية في لبنان سعد الدين رفيق الحريري. وقد تولد من جراء ذلك بعض القلق على الوضع السياسي اللبناني والمتسم بهدوء نسبي يحول دون انفجار سياسي أو أمني. وقد اعتبرت تغريدات الوزير السبهان من جملة التداعيات السلبية لأزمات المنطقة وحرائقها على الوضع اللبناني، والتي ينبغي أن يعمل القادة اللبنانيون من أجل تلافيها وتجنب آثارها الخطيرة المفترضة. واتجهت الأنظار منذ انطلاق الموجة الجديدة من تغريدات السبهان التي بدأها قبل أسبوعين خلال زيارته لمنطقة الرقة السورية الى موقف الرئيس الحريري من مضامين هذه التغريدات ومفاعيلها وانعكاساتها على الساحة اللبنانية.

جنبلاط والانتخابات الأصعب
26/10/2017 - أيمن حجازي

الشوف - عاليه، هي أكبر الدوائر الانتخابية اللبنانية وفق القانون الانتخابي الحالي الذي أقر قبل بضعة أشهر، وقد رسمت هذه الدائرة وحددت بالمساحة التي حددت بها لطمأنة الطائفة الدرزية الكريمة والزعامة الجنبلاطية التي كانت تناضل منذ «اتفاق الطائف» واعتماد المحافظة دائرة انتخابية كي لا يغرق دروز الجبل في البحر الماروني الممتد من المتن الى بعبدا فكسروان، حيث الأكثرية الناخبة مارونية ومسيحية بامتياز. حينها وضع جنبلاط كل رصيده الدمشقي الغابر من أجل الابقاء على اعتماد القضاء دائرة انتخابية في جبل لبنان. وقد ساعده في هذا المطلب أن مسيحيي زحلة لم يكونوا راغبين أيضاً في الغرق في البحر الشيعي والإسلامي الممتد من بعلبك والهرمل الى البقاع الغربي حيث الأكثرية الناخبة غير مسيحية ولا كاثوليكية، ما يهدد عاصمة الكثلكة في لبنان ممثلة بمدينة زحلة.

التمسك بالتفاهم العوني - الحريري؟
19/10/2017 - أيمن حجازي

بعد مرور عام على انتخاب العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية، بات من الضروري السؤال عن مصير التفاهم العوني - الحريري الذي شكل السبب المباشر لتحقيق هذه الخطوة الكبرى التي شهدها الوضع اللبناني قبل عام من الزمن. وقد مر هذا التفاهم في عدة منعطفات خطيرة شكلت تهديداً له، وكان آخر هذه المنعطفات ذلك الذي ترتب عن السجال السياسي بين وزيري الداخلية والخارجية نهاد المشنوق وجبران باسيل والذي ارتكز على لقاء الوزير باسيل مع

حزب الله - جنبلاط: العلاقات الرمادية
12/10/2017 - أيمن حجازي

من أكثر العلاقات السياسية اشكالية على الساحة اللبنانية تبرز تلك العلاقة الناشئة بين الحزب التقدمي اﻻشتراكي و«حزب الله»، التي شهدت مداً وجزراً في المرحلة التي تلت اغتيال الرئيس رفيق الحريري. فمنذ نشوء «حزب الله» في عام 1982 كانت العلاقة بين الطرفين إيجابية واستمرت كذلك حتى انتخابات عام 1996 النيابية التي فرقت بين الجانبين استناداً الى اﻻفتراق في التحالف اﻻنتخابي في دائرة بعبدا. إﻻ أن اﻷمور سرعان ما عادت إلى طبيعتها إثر ذلك حتى حدوث زلزال الرابع عشر من شباط 2005.

الاشتراكي - المستقبل: تحالف انتخابي متجدد
05/10/2017 - أيمن حجازي

تحت ركام التجاذبات السياسية اللبنانية الممتدة من «سلسلة الرتب والرواتب» الى لقاء وزير الخارجية جبران باسيل بوزير خارجية النظام السوري وليد المعلم وما بينهما، تتحرك التحضيرات اﻻنتخابية المتنوعة داخل كل قوة من القوى السياسية وداخل إطار التحالفات السابقة أو ما بقي منها في هذا العهد. ومع حرص معظم القوى على ابقاء هذه التحضيرات اﻷولية بعيدة عن وسائل الإعلام، فإن ما يطفو على السطح بات يوحي بأن العجلة اﻻنتخابية بدأت بالدوران.

123456789