أسطورة الياسين.. 16 عاماً على استشهاد شيخ المقاومة
العدد 1406 / 25-3-2020

ولد الشيخ أحمد ياسين في فلسطين بقرية الجورة قضاء مدينة عسقلان في يونيو عام 1936م. نشأ الشيخ ياسين في أسرة متدينة ميسورة الحال تعمل في الفلاحة والصيد، تُوفي والده وهو لم يتجاوز الخمس سنوات من عمره. تعرض الشيخ لحادثة أليمة وهو في السادسة عشرة من عمره أدت إلى شلله الجسدي، حيث كان يمارس رياضة الجمباز على شاطئ بحر غزة مع أقرانه في منتصف يوليو من عام 1952م عندما سقط على رقبته التي كُسر منها فقرات من العمود الفقري ليبقى ياسين يصارع هذا الشلل حتى استشهاده.

محمد عمارة واستعادة رموز التنوير للفكر الإسلامي
العدد 1404 / 11-3-2020

المفكر الإسلامي الكبير دكتور محمد عمارة رحمه رجل ذو قلم سيال، فقد خط قلمه كتبا زادت على المائتي كتاب، وقد رحل عن دنيانا وترك مشاريع فكرية وعلمية أخرى، أوصى أن يكملها تلاميذه من بعده. والحديث عن الجانب الفكري والعلمي لعمارة حديث يطول، لكني في هذا المقال أريد أن أنوه إلى أمر يغيب عن ذهن كثيرين ممن لم يطلعوا على تراث الرجل، أو اطلعوا دون أن ينتبهوا لهذه المسألة، وذلك بسبب الغبار الكثيف الذي أثير حول هذه النقطة، وهي: رموز التنوير في العصر الحديث: جمال الدين الأفغاني، محمد عبده، عبد الرحمن الكواكبي، رفاعة الطهطاوي، مصطفى كامل، قاسم أمين، سعد زغلول، طه حسين، علي عبد الرازق، محمد حسين هيكل، وغيرهم.

عن محمد عمارة .. وهذا الحزن والقهر
العدد 1403 / 4-3-2020

سلام عليك يا زينة الرجال وخيرة العلماء. ستستعيد مصر التي أحببت بهاءها من جديد، وسينتهي زمن التهريج الذي أناخ بكلكله عليها. لك رحمة الله ورضوانه؛ ولنا الحزن والقهر". (..) أزعم أنني على تماس مباشر مع الحالة الفكرية والسياسية الإسلامية بكل أطيافها منذ اربعة عقود كاملة، وأتابع منتجاتها الفكرية، ونشاطها السياسي كذلك.

وفاة شيخ قراء عكار في لبنان "الشيخ خالد بركات"
العدد 1403 / 4-3-2020

وأعلن المحكم الأردني البارز للمسابقات الدولية للقرآن الكريم، "الشيخ الدكتور سميح خالد أحمد عثامنة" في بيان عن وفاة المقرئ اللبناني وشيخ قراء عكار بلبنان "الشيخ الدكتور خالد بركات". وجاء في البيان: "يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

رجال صدقوا .. د. محمد عمارة
العدد 1403 / 4-3-2020

فُجعنا صباح يزم السبت بنبأ وفاة الدكتور محمد عمارة، فارس الفكر، وحصن الإسلام، الذي ترجل بعد رحلة عطاء حافلة، ترك خلالها ما يقرب من 300 كتاب تشكل مشروعا متكاملا للإسلام عقيدة وشريعة وتاريخا وحصارة، بلّغ بها الدعوة وأقام الحجة، ودفع الشبهة.

وفاة معتقل مصري جراء التعذيب والإهمال الطبي ..الحالة الثامنة منذ بداية العام
العدد 1399 / 5-2-2020

توفي المعتقل رأفت حامد عبد الله فجر الثلاثاء الماضي، في مقر احتجازه بقسم شرطة الدخيلة في مدينة الإسكندرية، شمالي مصر، بعد تدهور حاد في حالته الصحية، نتيجة تعرضه للتعذيب الشديد خلال فترة اختفائه قسريا.

"حكايات" عن الرئيس مرسي بعد ستة أشهر من وفاته
العدد 1391 / 18-12-2019

استجاب نشطاء مصريون لدعوة المجلس الثوري المصري للتدوين والتغريد عن الرئيس الراحل محمد مرسي، واستحضار مناقبه ومزاياه كما يرونها، بمناسبة مرور ستة أشهر على وفاته في سجون النظام الحالي.

يحيى عياش.. صوت المقاوم يصدح بعد 24 عاما
العدد 1388 / 27-11-2019

مجرد تسجيل صوتي لبضع ثوان كان كفيلا بتحريك المشاعر، خرج للعلن وصار حكاية تروى، وانتشر كما النار في الهشيم، لا سيما بعد تداوله وبشكل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فصوت الشهيد القسامي يحيى عياش يسمع لأول مرة منذ 24 عاما.

زميل امضى 300 يوم في سجن سعودي!
العدد 1385 / 6-11-2019

يكمل الصحفي الأردني عبد الرحمن فرحانة هذه الأيام نحو 300 يوم في السجن السعودي، بلا تهمة، ولا محاكمة.. مجرد موقوف ينتظر ما لا يعلم! عبد الرحمن ليس مجرد زميل مهنة لي، ولا مجرد قريب.. عبد الرحمن هو شقيق الروح الذي رافقته منذ كنا أطفالا، في عمر أيام، وحتى اشتعل رأسانا بالشيب. هو أكثر من أخ وأكثر من صديق وأكثر من قريب، ولهذا حين جاءني خبر اعتقاله (أو غيابه، أو خطفه، في السعودية) نزلت صخرة عنيدة على رأسي، ولم أتمالك نفسي إلا بعد أيام، وحتى مع مرور كل هذه المدة على تغييبه أو غيابه، لم تزل صورته ملتصقة بكل المشاهد التي أراها في اليوم والليلة، فهو لا يكاد يفارقني أبدا بضحكته المجلجلة، أو "سرحانه" الفجائي وهو يفكر بحال الأمة، باعتباره شأنا شخصيا بحتا!

رحمك الله يا أبا أيمن
العدد 1380 / 2-10-2019

توفى الله الكاتب والمفكر والداعية. د. مصطفى الطحان (أبو أيمن) في دار هجرته بإستنابول. كان رحمه الله من رواد العمل الإسلامي، وترك مجموعة من الكتب الفكرية والدعوية التي ترجمت إلى أكثر من لغة. كما كان على علاقة طيبة بالاستاذ نجم الدين أربكا (رحمه الله) .

12345