العدد 1428 / 16-9-2020

البرنامج كشف العثور على مئات القذائف الصاروخية التي كانت على متن سفينيتن غارقتين قبالة غزة- جيتي

كشف برنامج "ما خفي أعظم"، الذي بثته قناة الجزيرة الأحد، عن عثور "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، على مئات القذائف في سفينتين بريطانيتين غارقتين قبالة غزة.

وسلط البرنامج التحقيقي خفايا التحالف القائم بين دول عربية والاحتلال الإسرائيلي لحصار المقاومة في غزة، ومنع إمدادات السلاح عنها.

وكشف البرنامج لأول مرة عن عثور "القسام" على كمات كبيرة من الذخيرة في السفينتين الحربيتين، فضلا عن نجاحها بتصنيع صواريخ جديدة من مخلفات القذائف التي أطلقها الاحتلال على غزة في حرب 2014.

وقال أحد أفراد سلاح الهندسة في "القسام"، ويدعى "أبو سلمان": "قمنا بفحص القذائف البريطانية التي عثرنا عليها في عمق البحر بعد إعادة تدويرها على يد كتائب القسام، وأجرينا تجربة على سقف إسمنتي مسلح بسمك 40 سم، وكانت النتيجة تدمير الهدف بالكامل".

كما أشار إلى أن قاعدة "برنيس" المصرية التي افتتحت في كانون الثاني/ يناير الماضي، بدعم إماراتي وبتنسيق إسرائيلي، على الساحل الجنوبي للبحر الأحمر، كان الهدف منها قطع أي إمدادات لغزة.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من الدول الثلاث.