العدد 1385 / 6-11-2019

استهدفت طائرات الاحتلال الحربية بالصواريخ عدة مواقع لكتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة "حماس" في قطاع غزة

أعلنت وزارة الصحة التابعة في غزة استشهاد فلسطيني بغارة جوّية إسرائيليّة تم شنها على القطاع.

وقال بيان وزارة الصحة إن "المواطن احمد.م حمد الشحري (27 عاما) استشهد متأثرا بجراحه التي اصيب بها جراء الاستهداف الاسرائيلي الجوي غرب خان يونس فجر السبت".

واستهدفت طائرات الاحتلال الحربية بالصواريخ عدة مواقع لكتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة "حماس" في قطاع غزة.

وقد طال القصف الإسرائيلي مواقع في شرق وغرب خان يونس جنوب قطاع غزة، وموقعا للمقاومة جنوب غرب مدينة غزة، إضافة لاستهداف موقع شمال قطاع غزة.

وعقب الرشقة الصاروخية التي خرجت من قطاع غزة مساء الجمعة، أوضح موقع"i24" الإسرائيلي، أن رئيس الوزراء ووزير الأمن بنيامين نتنياهو، "يجري في هذه الأثناء مشاورات مع رئيس هيئة الأركان الجنرال أفيف كوخافي، ومختلف القادة العسكريين، لدراسة إمكانيات الرد الإسرائيلي".

وأكد الموقع، أن "صاروخا أصاب منزلا في مدينة سديروت مخلفا أضرارا مادية دون إصابات، نظرا لوجود السكان بداخل الملجأ البيتي عند إصابته".

وفي تغريدة على "تويتر"، أوضح المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي، أنه "أطلقت 10 قذائف من القطاع، تم اعتراض 8 منها"، مؤكدا أن إحدى هذه القذائف أصابت منزل عائلة إسرائيلية.

وتسود قطاع غزة أجواء من الترقب الحذر؛ خشية استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي للقطاع المحاصر للعام 13 على التوالي، في حين تجوب طائرات الاستطلاع الحربية مدن القطاع بشكل مكثف.