بعد الدعوة الى القمة الاسلامية الطارئة .. اي موقف سيكون للبنان ؟
الأمان اللبناني العدد 1363 / 22-5-2019

في خضم المناقشات الماراتونية لمشروع موازنة العام 2019 والمستمر منذ شهر ونصف , في ظل تحركات نقابية لموظفي القطاع العام وللعسكريين المتقاعدين رفضاﹰ للمس برواتب ومكتسبات المتقاعدين وموظفي القطاع العام

هل يبقى لبنان بعيداﹰ عن المواجهة الأميركية – الايرانية المتصاعدة في المنطقة ؟
الأمان اللبناني العدد 1362 / 15-5-2019

فيما يغرق لبنان في مشروع موازنة العام 2019 وما تضمنته من اجراءات اصلاحية ضرورية خفض العجز في الموازنة بما يتناسب و متطلبات مؤتمر سيدر ، وفيما التحركات من قبل جهات نقابية مختلفة رفضاﹰ للاجراءات الحكومية المنتظرة تثير الكثير من الفوضى والاضطراب على الصعيدين المالي والاقتصادي ،

مشروع موازنة العام 2019 .. بين الخلفيات السياسية والتحركات الاعتراضية
الأمان اللبناني العدد 1361 / 8-5-2019

تصاعدت حدّة التحركات النقابية الرافضة لمشروع موازنة 2019 خصوصاﹰ في الشق المتعلق بالتخفيضات المقترحة بالمخصصات والتعويضات والصناديق التعاضدية للقضاة واساتذة الجامعات والضمان الاجتماعي ومصرف لبنان .. الخ ، وقد بلغت هذه الاعتراضات ذروتها مع اعلان موظفي مصرف لبنان الاضراب المفتوح وهو ماهدد الحركة المالية في المصارف وكذلك حركة التحويلات المالية من والى لبنان

مشروع موازنة العام 2019 .. هل يشكل نافذة أمل للبنان واللبنانيين ؟
الأمان اللبناني العدد 1360 / 1-5-2019

لم تحجب عطلة عيد الفصح وفق التقويم الشرقي لدى الطوائف المسيحية , الاهتمام عن موضوع موازنة العام 2019 بل كانت في صلب المواقف التي اطلقها الرؤساء الروحيون لهذه الطوائف , فقال المطران الياس عودة في كلمته التي القاها بمناسبة قداس الفصح : "أما الآن , بعدما استفاقت الدولة وأدرك الجميع أن البل سينهار على رؤسهم , حملوا جميعهم لواء مكافحة الفساد وضبط الهدوء " , وأضاف "المفارقة أن بعض من يرفعون شعار الاصلاح ومحاربة الفساد قد شاركوا منذ عقود في اضعاف الدولة وتهميش القوانين بغية تخطيها , أو ساهموا في الفساد أو الافساد أو حماية الفاسدين" .

المزايدات السياسية .. هل تعيق الوصول الى الحلول المالية والاقتصادية ؟
الأمان اللبناني العدد 1359 / 24-4-2019

يحتل انجاز موازنة العام 2019 قائمة الاهتمامات على الساحتين السياسية والشعبية ، فالتردي الاقتصادي الذي يضرب لبنان في هذه الأيام والذي يطال مختلف القطاعات الاقتصادية وان بنسب مختلفة لم يسبق له مثيل حتى في اشد ايام الحرب في لبنان عام 1975 وكذلك اثناء الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982 وما بعده ، وذلك لان الأموال والمساعدات المالية والعينية كانت تأتي الى لبنان واللبنانيين من مختلف الجهات والدول وبلا حساب كما يقال .

الحكومة تبشر اللبانيين باجراءات تقشفية وتحذر من الوقوع في النموذج اليوناني
الأمان اللبناني العدد 1358 / 17-4-2019

تصاعدت المواقف المحذرة من خطورة الوضعين المالي والاقتصادي في لبنان على نحو لافت في الأيام القليلة الماضية ، واللافت في هذا الاطار ان من يقوم بالتحذير من خطورة الوضع الاقتصادي هو رئيس الحكومة سعد الحريري الذي قال : "اعمل مع معظم الأطراف السياسية من أجل أن يكون هناك اجماع كامل على الموازنة

بعد التوافق على خطة الكهرباء .. هل ستجد طريقها للتنفيذ ؟
الأمان اللبناني العدد 1357 / 10-4-2019

أثمرت التسوية السياسية الرئاسية توافقاﹰ جديداﹰ في ملف الكهرباء ، وعبّر الرئيس الحريري عن هذا التوافق بعد جلسة مجلس الوزراء التي عقدت في قصر بعبدا بالقول :"نبشر اللبنانيين اننا اقررنا خطة الكهرباء بشكل ايجابي جداﹰ وهو انجاز لجميع الفرقاء السياسيين" وأـضاف "في ظل وجود فخامة الرئيس عون ووجودي ووسط اجماع حكومي سيتم انجاز الخطة".

الحكومة تؤكد على الاجراءات والاصلاحات الجراحيّة .. فهل ستصدق بوعودها للبنانيين ؟
الأمان اللبناني العدد 1356 / 3-4-2019

مع ارتفاع التحذيرات المحلية والدولية من خطورة الوضع الاقتصادي واحتمال دخول لبنان في دوامة ازمة اقتصادية ومالية خانقة ، تبدو الساحة السياسّية منشغلة بالقضايا المرتبطة بالوضع الاقتصادي والنقدي اولا ،ﹰ فيما تراجع الى الخلف الاهتمام بالموضوع السياسي رغم اهمّيته وخصوصاﹰ بعد المواقف التي اطلقها رئيس الجمهورية

في ظل مؤشرات مالية متدهورة .. هل تملك الحكومة خطة للانقاذ الاقتصادي ؟
الأمان اللبناني العدد 1355 / 27-3-2019

يحظى الوضع الاقتصادي المتراجع بالكثير من الاهتمام في هذه الفترة , خصوصاﹰ بعدما أعلن حاكم مصرف لبنان رياض سلامة ان "سوء الادارة يسهم في عجز الموازنة والتضخم , ويهدد استقرار البلد وقدرته الشرائية وهذا ما يثير مخاوف المؤسسات الدولية ووكالات التصنيف التي أصبحت نظرتها سلبية للبنان"

في ظل الخلافات والسجالات المتصاعدة .. هل هناك حرب خفية داخل الحكومة ؟
الأمان اللبناني العدد 1354 / 20-3-2019

أثارت السجالات السياسية المتصاعدة في الحكومة الكثير من الشكوك حول اسبابها وخلفياتها , خصوصاﹰ أنها في بداية عمل الحكومة التي لم تعقد أكثر من أربع جلسات , ومع ذلك تفجر الخلاف في العلن حول ملف التعيينات في المجلس العسكري وكذلك في وزارتي الأشغال والشؤون الاجتماعية , حيث يتهم حزب القوات اللبنانية وتيار المردة التيار الوطني الحر بمحاولة الاستئثار بالتعينات الخاصة بالموظفين المسحيين في هذه الوزارات .

12345678910...