عن مقولة فشل "الإسلام السياسي" وما وراء ترويجها
العدد 1482 /13-10-2021

من المؤكد أن من يتداولونها ليسوا سواءً، فمنهم من يفعلون ذلك بحسن نية، وبعضهم ينتسب أصلا إلى دوائر إسلاميين يفعلون ذلك غالبا في سياق من جلد الذات، بخاصة إثر هزائم كثيرة هنا وهناك بعد نجاح هجمة "الثورة المضادة" على الربيع العربي، لكن أكثرية المروّجين ليسوا كذلك.

أحابيل البرهان لكسب الرهان
العدد 1482 /13-10-2021

منذ أن دخل المشهد السياسي منقلبا على وزير الدفاع عوض بن عوف، الذي انقلب بدوره على رئيس بلاده والقائد الأعلى لجيشه عمر البشير، وعبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني حاليا، مكللا برتبة فريق أول العسكرية، لا يخفي طموحه الشخصي في أن يصبح الكل في الكل في السودان، بمعنى أن يحظى بكامل صلاحيات رئيس الجمهورية في ظل نظام رئاسي يسمح بذلك دستوريا، بينما منصبه الحالي تشريفي ومؤقت، و"سمة" رئاسة الدولة موزعة بينه وبين أعضاء مجلس السيادة الـ 13 الآخرين بالتساوي، ولا يحظى هو أو نائبه محمد حمدان دقلو (حميدتي) بأي ميزة أو سلطة تبيح لهم إصدار القرارات والمراسيم، أو حتى إبطال ما يصدر منها عن مجلس الوزراء.

شرق أوسط بلا إسرائيل أنفع للبشرية أم بلا فلسطين؟
العدد 1482 /13-10-2021

منذ سنوات قليلة كتبت سلسلة مقالات في "الاقتصادية" وهي مجلة أسبوعية تصدر في السعودية، كما كنت قد نوهت إلى الموضوع في مقالاتي المنتظمة في جريدة "عكاظ" عنوان السلسلة شرق أوسط بلا إسرائيل، وبعدها مباشرة توحشت إسرائيل وكشفت عن مخططها القديم الذي تتستر عليه ويعلمه العالم كله وهو أن فلسطين لا تتسع إلا لواحد فقط وهم اليهود.

المساجد تحترق؟!
العدد 1482 /13-10-2021

أين ذهب دور المساجد في ظلّ احتلال يريد إزهاق روحها وتجفيف ينابيعها وتعطيل دورها وتحويلها الى جثّة هامدة لا نبض فيها ولا حياة؟ لنا أن نتساءل كيف كانت على مرّ كل الانتفاضات الفلسطينية؟ ولماذا أصبحت مجرّد مكان لطقوس شعائرية منزوعة الروح والحركة وإنتاج الفعل؟ وكلّ الذين تجاوزت أعمارهم الأربعين رأوا بأمّ أعينهم كيف كانت حركيّة بامتياز، وكيف كانت تصدّر الثورة، وفيها يجري البناء الثوري للشباب والفتيان، وكيف كانت ثقافة التحدّي لهذا الاحتلال وزرع روح الانتصار هي السائدة والمهيمنة على ثقافة الخور والدعة والعجز والكسل.

حل وحيد للقضية الفلسطينية
العدد 1482 /13-10-2021

ليس ثمة من قضية تحرّر وطني عرفت مشاريع حلّ مثل القضية الفلسطينية، فما من حلٍّ، حتى لو كان شديد الغبن للفلسطينيين، لقي قبولاً من قِبَل قادة الكيان الصهيوني، أو حاولت أمريكا والغرب الضغط الجدي عليهم لقبوله وتنفيذه.

دور علماء الدين في الحفاظ على قضية فلسطين
العدد 1482 /13-10-2021

أثار مشهد مواطن من البحرين وهو يصلي أمام حائط البراق بمدينة القدس، محاطا بالمتطرفين اليهود، تقززا لدى الكثيرين، خصوصا بعد أن نشر صورة أخرى وهو يتوسطهم في حالة بهجة أدخلت الحزن في نفوس الفلسطينيين.

أوهام في العمل الفلسطيني (5)
العدد 1481 /6-10-2021

هذا وهمٌ يستند إليه دعاة التسوية السلمية مع الكيان الصهيوني، ويَعدُّونه المدخل الأنسب لدفع الصهاينة للانسحاب من فلسطين المحتلة 1967 (أي الضفة الغربية وقطاع غزة)، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة عليها. بل وجعلت قيادة منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية (قيادة فتح) من الاعتراف بهذه "الشرعية" شرطاً على حماس والجهاد وقوى المقاومة لدخول منظمة التحرير، كما جعلته مؤخراً شرطاً لاستئناف المصالحة الفلسطينية، وكأن تلك "الشرعية" وقراراتها تمثل حلاً سحرياً لأزمة المشروع الوطني الفلسطيني، بينما في الحقيقة فإن الجري وراء سراب هذه "الشرعية" هو أحد أسباب أزمة هذا المشروع.

مكتبة القرضاوي وأرشيفه العلمي
العدد 1481 /6-10-2021

تحدثت في مقالي السابق عن مكتبات العلماء ومصيرها، وكتبت أن أكبر مكتبة خاصة رأيتها: مكتبة أستاذنا الدكتور يوسف القرضاوي، وهي مكتبة تتكون من حوالي 25,000 عنوان، وقد يكون العنوان من جزء واحد، وقد يتكون من عشرات المجلدات، مثل مسند أحمد الذي يقع في خمسين مجلدا.

المسيحية ديانةً رسميةً .. في معظم دول العالم
العدد 1481 /6-10-2021

بعث لي صديق سوري وثيقة تتضمن مبادئ مقترحة لنظام الحكم في سوريا المستقبل، صيغتْ برعاية "مجلس الكنائس العالمي". وقد تضمنت الوثيقة 20 مبدأ للحكم السياسي لا تختلف في جُلّها عن مبادئ الحكم في أي دولة ديمقراطية، سوى في أمرين استوقفا نظري، هما: المبدأ الثالث الذي ينص على أن "تقف الدولة على مسافة واحدة من جميع الأديان… إلخ"، والمبدأ السابع الذي ينص على أن "يكفل الدستور حيادية الدولة تجاه الدين والمؤسسات الدينية… إلخ".

الشعار الملغم: الشعب يريد
العدد 1480 /29-9-2021

من المصطلحات التي أدت إلى الفتنة الكبرى وكادت أن تعصف بالإسلام وبتجربة النبي، عندما رفع الخوارج المصاحف في وجه علي بن أبي طالب ورددوا قوله تعالى "إن الحكم إلا لله". ورغم محاولات الخليفة الرابع إقناعهم بأن قولهم هذا هو "حق يراد به باطل"، وأن القـرآن "خط مستور بين الدفتين لا ينطق بلسان، ولا بد له من ترجمان. وإنما ينطق عنه الرجال".. هكذا اندلعت أول حرب أهلية في تاريخ الأمة.

12345678910...