الصفحة الرئيسية
 28 تشرين الثاني 2014م   الجمعة 6 صفر 1436هـ   السنة الثانية والعشرون   العدد 1137 

   
       لقطات سريعة
الى الاعلى

51.5% المشاركة باقتراع البحرين.. والمعارضة تشكك

أعلنت الحكومة البحرينية أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية التي جرت السبت الماضي بلغت أكثر من 51.5%، فيما اعتبرت المعارضة أن هذه النسبة لم تتجاوز 30%.

ووصف وزير العدل البحريني الشيخ خالد الخليفة الانتخابات بأنها تاريخية.

لكن جمعية الوفاق الوطني (الشيعية) أكبر حركات المعارضة، وصفت الأرقام التي أعلنتها السلطات بأنها تثير «السخرية والاستهزاء»، واعتبرت أن المسؤولين في الحكومة البحرينية يحاولون الهروب من المقاطعة الكبيرة والواسعة للانتخابات.

وتحدثت جمعية الوفاق عن «نسبة في حدود 30% مع زيادة أو نقصان بنسبة لا تزيد على 5%»، واتهمت السلطات «بإصدار تعميمات تتضمن تهديدات بقطع الأرزاق والخدمات عمن يقاطع الانتخابات».

في المقابل اتهم مسؤولون حكوميون ناشطي المعارضة بالتسبب في حوادث وعرقلة السير في شوارع بضواحي المنامة لمنع الناخبين من التوجه إلى مراكز الاقتراع. وكان الناخبون في البحرين قد صوتوا السبت في انتخابات تشريعية وبلدية هي الأولى منذ الاحتجاجات التي شهدتها البلاد عام 2011.

ودعي 349 ألفاً و713 ناخباً إلى انتخاب أربعين نائباً من بين 266 مرشحاً بينهم 23 من الأعضاء السابقين في مجلس النواب في الانتخابات التي قاطعتها المعارضة.

ويشكل المستقلون النسبة الغالبة من المرشحين للانتخابات، فيما يخوض 29 مرشحاً فقط الانتخابات ممثلين عن الجمعيات السياسية. ومن أبرز الجمعيات المشاركة في الانتخابات جمعية الأصالة التي تمثل التيار السلفي، والمنبر الإسلامي (إخوان مسلمون)، وتجمع الوحدة الوطنية.

 

أبو مرزوق: لدينا خياراتنا في حال تعطُّل الإعمار
 

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق أن حركته لديها خياراتها في حال تقاعست الجهات المعنية في دورها بعملية إعادة إعمار قطاع غزة.

وقال أبو مرزوق خلال مقابلة في برنامج مسارات بث على فضائية الأقصى إن حماس لديها العديد من الخيارات إن تخلت الأطراف عن إعمار قطاع غزة.

وأضاف أبو مرزوق ممثل الأمم المتحدة لإعمار غزة والمبعوث الدولي للشرق الأوسط روبرت سيري: «لم يعرض في البداية علينا أية خطة للإعمار، وحماس لم توافق على خطته شفوياً أوكتابياً»، مؤكداً أن «كل ما طلبه سري منا هو تأمين تحركات الأمم المتحدة في غزة».

وكان أبو مرزوق قد أكد في تصريح سابق له أن حركته لم توافق على خطة روبرت سيري بشأن مراقبة مواد الإعمار وإدخالها الى القطاع، ووصف الحديث حول موافقته الشخصية على الخطة بالكذب.

 

الدوحة: الخلاف الخليجي أصبح من الماضي

  أعلن وزير الخارجية القطري خالد العطية ان الخلاف بين بلاده وبعض دول مجلس التعاون الخليجي أصبح من الماضي. وقال الوزير القطري في مؤتمر صحافي عقده في الدوحة ان «الخلاف اصبح من الماضي.. الآن نحن نركز على ترسيخ روح التعاون الصادق بين دول مجلس التعاون من أجل خليج قوي ومتماسك».

وجاء كلام العطية في ختام اجتماع تحضيري لوزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي عقد في الدوحة، استعداداً للقمة الخليجية المقررة في التاسع والعاشر من كانون الأول المقبل في قطر.

 

باريس: الأولوية لإنقاذ حلب ومناطق آمنة

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ان بلاده تضاعف المساعي لإنقاذ مدينة حلب السورية وإنشاء «مناطق آمنة» محظورة على طيران النظام السوري وعلى تنظيم «الدولة الاسلامية» (داعش)، مطالباً بتوجيه «ضربات ملتبسة» لدفع القوات النظامية السورية الى التراجع في حلب.

وقال فابيوس لإذاعة «فرانس انتر» قبل لقائه رئيس «الائتلاف الوطني السوري» المعارض هادي البحرة في باريس: «اننا نعمل مع مبعوث الامم المتحدة ستيفان دي ميستورا لمحاولة انقاذ حلب ومن جهة أخرى لإقامة ما يعرف بـ«المناطق الآمنة»، وهي مناطق امنية لا يمكن فيها طائرات (الرئيس السوري) بشار الاسد وعناصر داعش ملاحقة السوريين». وتابع: «اننا بصدد العمل على ذلك. ينبغي اقناع العديدين، الاميركيين بالطبع وغيرهم، لكنه موقف الديبلوماسية الفرنسية وأكرر ان الهدف الان هو انقاذ حلب».

 

طهران متفائلة باتفاق «نووي»

أبدت إيران ثقتها بإمكان أن تبرم مع الدول الست المعنية بملفها النووي، اتفاقاً خلال فترة «وجيزة جداً»، على رغم تمديد المفاوضات 7 أشهر. قال عباس عراقجي، نائب وزير الخارجية الإيراني عضو الوفد المفاوض: «إننا عازمون على التوصل إلى اتفاق عام خلال أسابيع، ودرس التفاصيل فوراً». واعتبر أن اتفاق جنيف الذي أبرمته طهران والدول الست (الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا) في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي «كان هدنة»، لافتاً إلى أن «الاتفاق الشامل الذي نسعى إلى إبرامه هو بمعنى اتفاق سلام، وأن نحتاج لمزيد من الوقت للتوصل إليه، أمر طبيعي».

أما مجيد تخت روانجي، مساعد وزير الخارجية الإيراني عضو الوفد المفاوض أيضاً، فأعرب عن تفاؤله بالتوصل إلى اتفاق «خلال فترة وجيزة جداً». وأضاف: «حدث تقارب في وجهات النظر حول مسائل كثيرة، وعدم إبرام اتفاق كان سببه ضيق الوقت. لو كان هناك متسع من الوقت، لأتممنا عملنا في هذه الجولة من المفاوضات. القضايا معقّدة جداً ونحتاج لمزيد من الوقت للتفاهم في شأنها».

 

استشهاد فلسطيني دهساً بحافلة إسرائيلية

 استشهد شاب فلسطيني وأصيب اثنان آخران عند حاجز بلدة برطعة شمالي غربي مدينة جنين بالضفة الغربية، نتيجة دهسهم بحافلة إسرائيلية، فيما تشير مخاوف إلى أن الحادث متعمد.

واستشهد نور حسن نعيم سالم (21 عاماً) وأصيب ابن عمه علاء كايد سالم وصديقه شاهر بلالم وجميعهم من مدينة نابلس بالضفة خلال اجتيازهم الشارع قرب حاجز برطعة الذي تقيمه قوات الاحتلال الإسرائيلي مدخل بلدة برطعة التي تعزلها إسرائيل خلف جدار الفصل العنصري.

وتعليقاً على الحادث قال هيثم سالم قريب الشهيد إن ابن عمه استشهد بعد إصابته بجروح خطرة إثر تعرضه وزملائه للدهس بحافلة إسرائيلية كبيرة مساء الثلاثاء الماضي.

وأكد هيثم أن الشهيد وزميليه يعملون في بلدة برطعة بمحال تجارية هناك ويتوجهون بشكل يومي لمكان عملهم هناك ولديهم تصاريح خاصة لعبور الحاجز.

 

عباس يرفض إقرار قانون يهودية الدولة

حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس من ان مضي الحكومة الإسرائيلية قدماً في إقرار قانون الدولة اليهودية يضع العراقيل أمام عملية السلام.

وفي أول تعليق له على توجه إسرائيل لإقرار قانون يجعل «اسرائيل» دولة للشعب اليهودي قال عباس إن «هذا الحديث مرفوض، ويلقى معارضة عنيفة داخل الحكومة والكنيست الاسرائيليتين ولدى الشعب الإسرائيلي».

وأقرت الحكومة الإسرائيلية الأحد الماضي مشروع قانون يجعل «إسرائيل» دولة للشعب اليهودي، وهو التشريع الذي يقول منتقدون إنه يمكن أن يقوض دعائم الديمقراطية وحقوق الأقلية العربية.

وأرجأ الكنيست الاسرائيلي التصويت على مشروع القرار الذي أقرته الحكومة الى الاسبوع المقبل.

ووصف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه، التوجه لإقرار هذا القانون بأنه خطوة «في غاية الخطورة».

 

البابا يدعو أوروبا إلى أن تصير «مرجعاً للإنسانية»

دعا البابا فرنسيس أوروبا «العجوز» التي قارنها بـ«جدة اضعفت قواها» الى ان تصير «مرجعاً للإنسانية» ومساعدة المهاجرين الذين يتدفقون إلى سواحلها.

وخلال زيارة خاطفة لمقري برلمان ومجلس أوروبا في ستراسبور، وصف البابا «أوروبا بأنها مرهقة ومتشائمة وتشعر بأنها محاصرة بأمور جديدة آتية من القارات الأخرى».

وتساءل عن هذه القارة التي تشهد أزمة هوية وأزمة اقتصادية مع تقدم الأحزاب المعادية للأجانب وللهجرة قائلاً: «أين الزخم؟ أين الاندفاع نحو مثال ميز تاريخك وجعله عظيماً؟». وأضاف: «آن الأوان للتخلي عن فكرة قارة أوروبية مذعورة منطوية على نفسها» لتصير «مرجعاً ثميناً للبشرية جمعاء».

وفي خطابيه ذكر البابا أوروبا بالمثل العليا لمؤسسيها، ملاحظاً ان «الأفكار الكبرى التي أوحت في الماضي أوروبا خسرت على ما يبدو جاذبيتها لتحل محل بيروقراطية المؤسسات».

 

أميركا: شغب بعد قرار عدم محاكمة قاتل شاب أسود

شهدت مدينة فيرغسون الأميركية في ولاية ميسوري (وسط)، اعمال شغب شملت احراق مبانٍ واطلاق نار على شرطيين بعد قرار هيئة محلفين عدم توجيه اتهامات جنائية للشرطي الأبيض دارين ويلسون الذي قتل بالرصاص الشاب الأسود الأعزل مايكل براون في 9 آب الماضي. ونزل آلاف الأميركيين الى شوارع مدن أخرى في العاصمة واشنطن ونيويورك وشيكاغو ولوس انجليس وسياتل للتنديد بـ «العنصرية».

وبررت الهيئة التي تضم 9 أعضاء بيض و3 سود، قرارها الذي صدر بعد ثلاثة أشهر من المداولات، بأن «الشرطي ويلسون تصرف بموجب اجراءات الدفاع المشروع عن النفس بعد حصول مشادة بينه وبين براون». وقال المدعي روبرت ماكولوخ امام الصحافيين: «لا شك في ان الشرطي ويلسون سبّب موت براون بطريقة مأسوية. لكن اعضاء هيئة المحلفين خلصوا بعد تحقيق كامل ومعمق الى ان لا سبب كافياً لإطلاق ملاحقات قضائية ضد الشرطي».

وعلّق رجل من فيرغسون في الـ63 من العمر: «عايشت قرارات مماثلة خلال فترة مارتن لوثر كينغ. لم يتغيروا، ولن يتغيروا ابداً». اما بات بايلي فقالت: «عشت فترة كافية كي ادرك ان الأميركيين المتحدرين من أصول افريقية لا يعتبرون كباقي البشر».

 

مذكرة اعتقال ليبية بحق حفتر ومساعديه

أفادت مصادر للجزيرة بأن النائب العام الليبي أصدر مذكرة اعتقال بحق قائد ما تسمى عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر وعدد من مساعديه، في وقت يتواصل فيه توتر الوضع الأمني في كل من بنغازي وصبراتة وطرابلس، وسط تأكيد المبعوث الأممي برناردينو ليون خطورة الوضع الليبي وضرورة إشراك المزيد من الفاعلين في الحوار.

وقالت المصادر ذاتها إن هذه المذكرة شملت أيضاً الناطق باسم العملية محمد الحجازي وصقر الجروشي آمر السلاح الجوي لقوات حفتر.

كذلك استدعى النائب العام كلاً من رئيس البرلمان الليبي المنحل عقيلة صالح ورئيس الحكومة السابقة عبد الله الثني للتحقيق معهما.

 

كيري وروحاني يشيدان بالتقدم في مفاوضات فيينا

رحبت كل من الولايات المتحدة وإيران بالاتفاق في فيينا على تمديد ثانٍ للمفاوضات بشأن ملف إيران النووي إلى نهاية حزيران المقبل.

ودافع وزير الخارجية الأميركي جون كيري عن الاتفاق، مشيداً بـ«التقدم الحقيقي والمهم» الذي تم إحرازه بعد أسبوع من المداولات في العاصمة النمساوية، داعياً المجتمع الدولي والكونغرس إلى دعم هذا التمديد؛ بينما اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني أنه تم تضييق الفجوات بين الأطراف.

وأبدى كيري في ختام المباحثات رغبة بلاده في التوصل إلى اتفاق مع إيران بهدف إنهاء العقوبات المفروضة عليها، ولكنه أكد أن هناك نقاط خلاف كبيرة بين الجانبين.

وقال الوزير الأميركي إن إيران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وفرنسا وأميركا والاتحاد الأوروبي وروسيا والصين إلى جانب ألمانيا) ستتفاهم «بحلول أربعة أشهر» على «النقاط الرئيسية» لاتفاق مستقبلي.

من جانبه، قال متحدث باسم البيت الأبيض إن فرض مزيد من العقوبات على طهران قد يكون ضاراً وسط المحادثات، وأضاف أنه يجب إتاحة مزيد من الوقت لإيران للرد على المخاوف بشأن برنامجها النووي.

وتتفاوض القوى الكبرى وإيران استناداً إلى اتفاق مرحلي وقع بجنيف في  تشرين الثاني 2013 ومدد للمرة الأولى في تموز الماضي، ويقضي هذا الاتفاق بتجميد قسم من أنشطة إيران النووية مقابل رفع جزئي للعقوبات الدولية.

وعلى الجانب الإيراني، نقل التلفزيون عن الرئيس حسن روحاني قوله إنه تم تضييق الكثير من الفجوات وتقريب المواقف خلال المحادثات النووية في فيينا. وقد شدد روحاني على أن بلاده ستواصل المفاوضات من أجل التوصل إلى اتفاق يرضي الجميع.

وترافق التأجيل مع تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة صدر يوم الاثنين، أوضح أن إيران خفضت مخزونها من غاز اليورانيوم المنخفض التخصيب واتخذت إجراءات أخرى للالتزام باتفاق نووي مؤقت توصلت إليه طهران مع القوى العالمية العام الماضي.

من جانبه، قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إن إيران ستتمكن بموجب تمديد المفاوضات من تحصيل سبعمائة مليون دولار شهرياً من أموالها المجمدة. غير أن رويترز نقلت عن دبلوماسي غربي كبير لم تسمّه، تشاؤمه بشأن احتمالات التوصل إلى اتفاق في غضون سبعة أشهر.

وقال الدبلوماسي: «تطرح المقترحات والأفكار منذ عشر سنوات، لم يتبق شيء... الإيرانيون لا يتحركون، إنه خيار سياسي».

وتنطوي النقاط الشائكة في المحادثات على حجم برنامج التخصيب الإيراني ومعدل رفع العقوبات -التي شلت الاقتصاد الإيراني- ومدة أي اتفاق.

 

المؤتمرات العربية الثلاثة تدعو لدعم انتفاضة القدس واعتبار 29/11 يوماً للغضب العربي والعالمي

أمام التطورات المتلاحقة في القدس المحتلة وفي ظل استمرار الاعتداءات الصهيونية على الشعب الفلسطيني وخصوصاً استهداف المقدسات الإسلامية والمسيحية وآخرها اقتحام المسجد الأقصى المبارك من قبل المستوطنين الصهاينة مدعومين من شرطة الاحتلال, ومحاولات حكومة نتن ياهو تقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانياً تمهيداً للاستيلاء عليه وهدمه لبناء الهيكل المزعوم مكانه، وفي ضوء تصاعد عمليات المقاومة الفلسطينية وتصدي المقدسيين للهجمة الصهيونية واندلاع انتفاضة القدس ضد الاحتلال، أصدرت المؤتمرات العربية الثلاثة: المؤتمر القومي العربي والمؤتمر القومي الإسلامي والمؤتمر العام للأحزاب العربية، بياناً ركز على النقاط التالية:

أولاً: ندين العدوان الصهيوني المتواصل على الشعب الفلسطيني ونستنكر الإجراءات الصهيونية للاستيلاء على المسجد الأقصى تمهيداً لتقسيمه وصولاً إلى هدمه وبناء الهيكل المزعوم مكانه.

ثانياً: نحيي انتفاضة القدس ونبارك عمليات الرد الفدائية على جرائم الاحتلال الصهيوني ونعتبرها رداً طبيعياً على العدوان الصهيوني المتواصل على الشعب الفلسطيني ومقدساته.

ثالثاً: ندين الموقف الأميركي المنحاز للكيان الصهيوني، كما نستنكر الصمت الدولي والعربي الرسمي أمام جرائم الاحتلال في القدس وكل فلسطين.

رابعاً: ندعو الفصائل الفلسطينية كافة لتوحيد جهودها وتعزيز وحدتها الوطنية لمواجهة العدوان الصهيوني وتفعيل عمليات المقاومة وإسناد انتفاضة القدس.

خامساً: ندعو أبناء أمتنا العربية والإسلامية وأحرار العالم لدعم وإسناد انتفاضة القدس، واعتبار اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني في 29 تشرين الثاني يوماً للغضب العربي والعالمي للتضامن مع القدس والأقصى وإقامة الأنشطة والفعاليات في العواصم العربية.

سادساً: قررت هيئة التنسيق للمؤتمرات العربية الثلاثة عقد المؤتمر العربي العام السادس لدعم انتفاضة القدس وفلسطين في بيروت أوائل الشهر القادم، في أجواء الذكرى السابعة والعشرين لانتفاضة الحجارة.

كلمة الامان
وجهة نظر
لقطات لبنانية
الامان المحلي
الامان الاقليمي
الامان الدولي
الامان الدعوي
الامان الثقافي
الامان الفكري
لقطات سريعة
ختامه مسك
انشطة متفرقة
مقالات
كاريكاتير
 


الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | ارسل لنا مقالاً
 | كلمة الامان | وجهة نظر | لقطات لبنانية | الامان المحلي | الامان الاقليمي | الامان الدولي | الامان الدعوي | الامان الثقافي
 | الامان الفكري | لقطات سريعة | ختامه مسك | انشطة متفرقة | مقالات

copyrights 2005 Al-Aman. All rights reserved - Designed & Developed by al-aman.com