الصفحة الرئيسية
  22 أيـــــار 2015 م    الجـمـعـة 4 شعبان 1436 هــ    السنة الثالثة والعشرون    العدد 1162 

äÓÎÉ ÇáÃßÑæÈÇÊ áåÐÇ ÇáÚÏÏ
   
       لقطات سريعة
الى الاعلى

شالوم مفاوض للفلسطينيين والقرار الفصل لنتن ياهو

أعلن مسؤول إسرائيلي الثلاثاء الماضي أن رئيس الوزراء بنيامين نتن ياهو سيحتفظ بالقرار النهائي في أي مفاوضات مستقبلية مع الفلسطينيين، بعد يوم من إعلان تكليف وزير الداخلية الجديد سيلفان شالوم ملف المفاوضات.

وقال المسؤول لوكالة الصحافة الفرنسية إن «رئيس الوزراء مسؤول عن المفاوضات، وسيلفان شالوم سيجري المحادثات مع الفلسطينيين برفقة إسحاق مولخو المبعوث الشخصي لرئيس الوزراء».

ويأتي تكليف شالوم -الذي يشغل منصب نائب رئيس الوزراء أيضاً- ملف المفاوضات قبل زيارة وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني المرتقبة الأربعاء والخميس، التي من المفترض أن تلتقي خلالها نتن ياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

واحتفظ نتن ياهو لنفسه بمنصب وزير الخارجية في الحكومة الجديدة التي نالت الأسبوع الماضي ثقة البرلمان، والتي تعد إحدى أكثر الحكومات يمينية في تاريخ الدولة العبرية.

 

هولاند يرفض نظام «الحصص» لتوزيع اللاجئين
 

 صرح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في برلين، بأن «من غير الوارد وضع نظام حصص» لتوزيع المهاجرين في أوروبا، لكنه أكد تأييده «لتوزيع» أفضل لهؤلاء بين دول الاتحاد الأوروبي.

وقال هولاند في مؤتمر صحافي مشترك مع المستشارة الألمانية أنغيلا مركل إن «حصصاً للمهاجرين أمر غير وارد لأن لدينا قواعد» حول «مراقبة الحدود وسياسات للتحكم بالهجرة». وأضاف أن «الذين يأتون لأنهم يعتقدون أن أوروبا قارة رخاء بينما لا تقوم مؤسسات باستقبالهم يجب اعادتهم وهذه هي القاعدة».

وتابع: «لذلك لا يمكن الحديث عن حصص ولا يمكن أن تكون هناك حصص لهؤلاء المهاجرين»، مؤكداً أن «حق اللجوء لا يخضع لأي حصص. هذا لا معنى له. نرفض هذا المفهوم المخالف لمبادئنا».

 

«إسرائيل» تحتجز أردنياً كندياً بزعم صلته بـ«حماس»

قال مسؤول أمني إسرائيلي إن «إسرائيل» تحتجز الفلسطيني إبراهيم صيام الذي يحمل الجنسيتين الكندية والأردنية للاشتباه في صلته بحركة «حماس». وأوضح أن صيام اعتقل في 5 أيار عند جسر الملك حسين أثناء محاولته العبور إلى الأردن من الضفة الغربية المحتلة. وأضاف: «يحقق شين بيت (جهاز الأمن الداخلي) مع صيام، ومددت محكمة عسكرية حبسه الاحتياطي. تم رفض التماس للمحكمة العليا للسماح له بمقابلة محاميه».

وقال رئيس غرفة تجارة رام الله إبراهيم رزق إن صيام، وهو تاجر قطع غيار سيارات، كان شارك في مؤتمر للأعمال في رام الله، واتهم «إسرائيل» بوضع عراقيل أمام رجال أعمال راغبين بزيارة فلسطين.

 

قائد «جيش الإسلام»: مستعدون لما بعد سقوط النظام

أكد قائد «جيش الإسلام» زهران علوش الذي يقود أكبر فصائل المعارضة في الغوطة الشرقية، أن للمعارضة خطة مدروسة لما بعد سقوط نظام الرئيس بشار الأسد، معتبراً أن قرار النظام «أصبح بيد الإيرانيين».

وقال علوش في مقابلة مع شبكة «السورية نت» (المعارضة) إن العرض العسكري الضخم الذي قام به «جيش الإسلام» قبل أيام في الغوطة الشرقية على بعد كيلومترات معدودة من قصر الأسد في دمشق كان الهدف منه «أن نقول بأن قوتنا الموجودة على تخوم العاصمة دمشق، هي قوة مدربة ومنظمة وتعمل في إطار مؤسساتي، ولديها من القدرات ما تمكنها من الوقوف في وجه نظام الأسد، بحيث لا تستطيع قواته ولا الميليشيات الأخرى التي استقدمها من حلفائه الإيرانيين واللبنانيين الوصول إلى مناطق الغوطة. لذا على النظام أن يدرك أن سيطرته على دمشق ليست كسابق عهدها، فاليوم وعلى بعد بضعة كيلومترات من القصر الجمهوري توجد قوات جيش الإسلام لحماية المدنيين».

 

ألفا غارة و400 قتيل منذ سقوط إدلب

أفيد بأن مقاتلات النظام السوري ومروحياته شنت أكثر من ألفي غارة على ريف إدلب منذ سيطرة مقاتلي المعارضة على مركز المحافظة في نهاية آذار الماضي، ما أسفر عن مقتل 400 شخص بينهم مئة طفل.

وقال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إنه «وثق 2053 غارة نفذتها مقاتلات النظام الحربية وبرميلاً ألقته الطائرات المروحية على قرى وبلدات ومدن بمحافظة إدلب، منذ 28 آذار الماضي، تاريخ سيطرة مقاتلي جيش الفتح على مدينة إدلب، حتى اليوم 19 الشهر الجاري، تاريخ سيطرة مقاتلي جيش الفتح، المؤلف من «جبهة النصرة» و«جند الأقصى» و«فيلق الشام» و«حركة أحرار الشام» و«أجناد الشام» و«جيش السنة» و«لواء الحق»، على معسكر وبلدة المسطومة وتلّتها في الريف الجنوبي لمدينة إدلب». وأسفرت الغارات، وفق «المرصد»، عن مقتل «401 مواطن على الأقل، هم 99 طفلاً و226 رجلاً، إضافة إلى إصابة أكثر من 2500 آخرين بجراح، بعضهم تعرضوا لإصابات بليغة وعاهات، كما أدى القصف المكثف إلى أضرار ودمار في ممتلكات مواطنين».

 

«الفلاشا» يتظاهرون في  تل أبيب ضد العنصرية

تظاهر ألف إسرائيلي من أصل اثيوبي ومعهم ناشطون يدعمونهم في تل أبيب للتنديد بـ«العنصرية» والتمييز الذي يعتبرون انهم يتعرضون اليه.

واعلن ناطق باسم الشرطة ان حوادث متفرقة وقعت وسط تل أبيب بين المتظاهرين وقوات الامن خلال هذه التظاهرة التي جرت في ظل حراسة امنية مشددة. وردد المتظاهرون شعارت تطالب بـ«العدالة الاجتماعية» و«اعتقال شرطيين عنصريين». وهذه المطالب هي اشارة الى شريط فيديو بث اخيراً وتسبب بغضب اليهود الاثيوبيين (الفالاشا)، اذ تعرض جندي إسرائيلي من أصل اثيوبي للضرب من رجال شرطة من دون أي سبب ظاهر. وبثت المحطة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي من ناحيتها تحقيقاً أجرته بواسطة كاميرا خفية يظهر شباناً اثيوبيين وهم يشتكون من رفض اعطائهم وظائف او استئجار مساكن من دون أي سبب على عكس الإسرائيليين البيض. وظهر شاب إسرائيلي من أصل اثيوبي وقد منع من دخول 7 الى 8 ملاه ليلية بعد ان حاول الدخول إليها فيما سمح لليهود البيض بالدخول إلى هذه الأماكن.

 

«الحرس الثوري» يعلن استقبال وفد من «طالبان»

أعلنت مصادر «الحرس الثوري» في إيران، أن وفداً من حركة «طالبان» الأفغانية برئاسة مدير مكتبها في الدوحة طيب آغا، وصل إلى طهران برفقة أعضاء من المكتب السياسي للحركة. وأفادت وكالة «تسنيم» الإيرانية المحسوبة على «الحرس» بأن «الوفد يناقش مع المسؤولين الأمنيين الإيرانيين التطورات في المنطقة، وقضايا المهاجرين الأفغان الـ2.5 مليونين في إيران»، علماً بأن طهران تعارض الاتفاق الأمني الذي أبرمته حكومة الرئيس الأفغاني أشرف غني مع الولايات المتحدة، وناقشت الأمر معه خلال زيارته الأخيرة لطهران.

وتعتبر هذه الزيارة الثالثة لوفد من «طالبان» إلى إيران خلال السنوات الثلاث الماضية. وهي شاركت في مؤتمر الصحوة الإسلامية الذي عقد في طهران العام 2012.

وقال مسؤول بارز في «طالبان» الأفغانية، أن «الضغوط تتزايد على الحركة من باكستان ومن خلفها الولايات المتحدة لفرض حل تفاوضي بين كابول والحركة».

وتحدث المسؤول عن خلافات سابقة لا تزال موجودة بين الحركة وإيران، وفي مقدمها دعم حكومة كابول، «لكن ذلك لا يعني عدم التحاور معها في قضايا محددة».

 

الأردن ينفي اتهامات نظام الأسد بتدريب «إرهابيين»

  نفت الحكومة الأردنية اتهامات دمشق بتدريب «إرهابيين» على أراضيها وبتسهيل سيطرتهم على معابر حدودية، مؤكدة ان من «مصلحة المملكة ان تكون سوريا آمنة ومستقرة». وقال وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام محمد المومني ان «لغة دمشق الاتهامية لا تمت إلى الواقع بصلة» وان الأردن «لا يقبل التشكيك بمواقفه القومية المناصرة للشعب السوري» و«الداعمة لحل سياسي للازمة السورية».

وأضاف المومني، وهو ايضاً المتحدث الرسمي باسم الحكومة الأردنية، في تصريحاته التي اوردتها وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، ان «مصلحة الأردن في ان تكون سوريا آمنة ومستقرة وقادرة على ابقاء مشاكلها داخل حدودها».

 

«المرصد»: مقتل 170 عنصراً من «داعش» في الحسكة

  ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، ان ما لا يقل عن 170 عنصراً من تنظيم «داعش» من جنسيات سورية وغير سورية، لقوا مصرعهم خلال الـ 48 ساعة الفائتة، جراء القصف المكثف لطائرات التحالف العربي - الدولي على تمركزات وآليات التنظيم في ريف تل تمر بمحافظة الحسكة، الأمر الذي يمهد الطريق أمام مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي المدعمة بجيش الصناديد التابع لحاكم مقاطعة الجزيرة حميدي دهام الهادي والمجلس العسكري السرياني وقوات حرس الخابور، لتمشيط المنطقة التي تقصفها طائرات التحالف، حيث لقي غالبية عناصر التنظيم مصرعهم في قصف التحالف.

خمسون ألف مستوطن «يستبيحون» القدس ويدنسون باحات الأقصى

نظم آلاف المستوطنين في شوارع مدينة القدس المحتلة مسيرة «الأعلام» الصهيونية، التي تأتي ضمن محاولات الاحتلال لتهويد المدينة و«استباحة» قدسيتها. ومع ساعات صباح يوم الأحد، بدأت شرطة الاحتلال بنشر الآلاف من عناصرها في مدينة القدس، وتحديداً في البلدة القديمة ومحيطها، وعلى امتداد الطرقات المؤدية إلى المسجد الأقصى المبارك، بهدف تأمين اقتحام أكثر من 50 ألف مستوطن للقدس، خاصة المتطرفين منهم الذين قدموا من المستوطنات المقامة على أراضي الفلسطينيين.

ويقيم المستوطنون هذه المسيرة بمناسبة ما يسمى «ضم القدس وتوحيدها بعد احتلال ما بقي منها في عام 1967»، ويتخلل المسيرة في العادة اعتداءات عنصرية على المقدسيين وممتلكاتهم، وإطلاق شعارات عنصرية ضد العرب.

وأعطت محكمة الاحتلال العليا الضوء الأخضر لتنظيم هذه المسيرة، بعد أن ردّت المحكمة التماساً لمنظمة «إسرائيلية» بتغيير مسار المسيرة، بحيث تتجاوز البلدة القديمة والأحياء الفلسطينية.

كلمة الامان
وجهة نظر
لقطات لبنانية
الامان المحلي
الامان الاقليمي
الامان الدولي
الامان الدعوي
الامان الثقافي
الامان الفكري
لقطات سريعة
ختامه مسك
انشطة متفرقة
مقالات
كاريكاتير
 


الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | ارسل لنا مقالاً
 | كلمة الامان | وجهة نظر | لقطات لبنانية | الامان المحلي | الامان الاقليمي | الامان الدولي | الامان الدعوي | الامان الثقافي
 | الامان الفكري | لقطات سريعة | ختامه مسك | انشطة متفرقة | مقالات

copyrights 2005 Al-Aman. All rights reserved - Designed & Developed by al-aman.com