الصفحة الرئيسية
 18 تموز 2014م   الجمعة 20 رمضان 1435هـ   السنة الثانية والعشرون   العدد 1119 

   
       انشطة متفرقة
الى الاعلى

 

الجماعة الإسلامية تستقبل الصليب الأحمر الدولي

استقبل المسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في الجنوب الدكتور بسام حمود في مركز الجماعة في صيدا مسؤولة فرع بعثة الصليب الأحمر الدولي في الجنوب تيريزا بلانا يرافقها مدير مكتب صيدا رياض دبوق.

جرى خلال اللقاء البحث بالتطورات في كل من غزة وجنوب لبنان، وخاصة قضية النازحين السوريين والنتائج الانسانية المترتبة على تلك الأحداث والدور الذي يمكن الصليب الأحمر الدولي القيام به.

 

الجماعة الإسلامية تستقبل القيادة السياسيّة الفلسطينية الموحدة

استقبل المسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في الجنوب الدكتور بسام حمود في صيدا وبحضور عضوي اللجنة السياسية رامي بشاشة ومحمد الزعتري، وفداً يمثل القيادة السياسية الفلسطينية الموحدة الذي ضم فتحي أبو العردات (أمين سر فصائل منظمة التحرير) صبحي أبو عرب (الأمن الوطني) علي بركة (ممثل حركة حماس) أبو أحمد فضل (المسؤول السياسي لحركة حماس في صيدا) غسان أيوب (حزب الشعب) أبو النايف (الجبهة الديمقراطية) صلاح اليوسف (جبهة التحرير العربية) محمود حمد (أنصار الله)، حيث جرى التداول بالتطورات الفلسطينية في ظل استمرار العدوان الصهيوني على أهلنا في غزة والانتفاضة الشعبية في الضفة والقدس وأراضي 48، كما تناول البحث انتشار القوة الأمنية في مخيم عين الحلوة. وجدد د. حمود موقف الجماعة الداعم للقضية الفلسطينية وخاصة لجهة مواجهة العدوان واستمرار المقاومة حتى تحرير كل فلسطين، موجهاً تحية اكبار الى المجاهدين من كل الفصائل الذين توجوا المصالحة الفلسطينية بهذه الوحدة في مواجهة العدوان الصهيوني على غزة واستطاعوا تسجيل انتصارات لا سابق لها بوصول صواريخ المقاومة لأول مرة الى حيفا والقدس وعمق الكيان الصهيوني.

وأشاد بانتشار القوة الأمنية الموحدة في مخيم عين الحلوة، هذه القوة التي تحظى بغطاء سياسي وشعبي وأمني فلسطيني ولبناني ستكون محط آمال الشعب في أمنه واستقراره.

 

الحركات والشخصيات الإسلامية في طرابلس تتضامن مع المقاومة في فلسطين المحتلة

نفذت القوى والحركات والشخصيات الاسلامية في مدينة طرابلس وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني ومقاومته، رفضاً لهمجية وغطرسة الآلة الحربية الاسرائلية، بمشاركة حشد من المواطنين ولفيف من هيئة علماء المسلمين في لبنان والمخيمات الفلسطينية، بالاضافة الى ممثلين عن الفصائل الفلسطينية في مخيمات الشمال، والمسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في لبنان الاستاذ عزام الايوبي، مسؤول الجماعة في الشمال الدكتور صفوان المسدي، المسؤول السياسي للجماعة في طرابلس والشمال المحامي حسن الخيال، مسؤول الجماعة بطرابلس الشيخ مصطفى علوش، وممثلين عن الفعاليات السياسية والحزبية والنقابية والاختيارية والبلدية، وذلك في قاعة مسجد الرحمة بمحلة القبة بطرابلس.

 بعد تلاوة من القرآن الكريم، وكلمة ترحيبية من عريف الحفل الشيخ أبو عثمان مرعب، ألقى الشيخ محمد الحاج كلمة باسم هيئة علماء فلسطين، فتوجه الى الذين قالوا إن المقاومة  قد انحرف مسارها والتهت بالسياسة.. إلا أن المقاومة في فلسطين أثبتت للجميع أن رجالها يواصلون الليل بالنهار اعداداً ومقاومة، واليوم أهل المقاومة ورجالها يغزون مواقع العدو براً وبحراً و جواً، وقد توجه فضيلته بدعوة الامة الى الوقوف مع المقاومة وشعب فلسطين حتى تتضافر الجهود ويتحقق النصر الموعود.

 الشيخ الدكتور زكريا المصري تحدث باسم هيئة علماء المسلمين فحيا الأبطال في غزة هاشم والمجاهدين في بلاد الشام والعراق وكل شعب يواجه الظلم والاستبداد، لأنهم يحملون مشاعل النور والعدالة.

بدوره المسؤول السياسي للجماعة الإسلامية في لبنان الأستاذ عزام الأيوبي اعتبر أن المقاومة في فلسطين فاجأت الاحتلال وكافة العواصم الغربية والعربية وأجهزتها الاستخبارية للقدرات التي تظهرها، اضافة للتنسيق بين مختلف أجنحتها وفصائلها.

 

أطفال فلسطينيون يحتجون

أمام بيت الأمم المتحدة على جرائم الاحتلال

احتجاجاً على ما يقوم به جيش الاحتلال الإسرائيلي، من جرائم قتل بحق الشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، خصوصاً في قطاع غزة، واستنكاراً لما قام به المستوطنون من حرقٍ وقتلٍ بدمٍ بارد للطفل محمد أبو خضير في القدس المحتلة، نظمت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان «شاهد» وجمعية الإسراء للتنمية «كشافة الإسراء»، بحضور من أطفال فلسطين، وقفة تضامنية أمام بيت الأمم المتحدة الأسكوا. عرّف الأستاذ محمد الشولي أسباب هذا الاحتجاج ودعا الأمم المتحدة إلى وقف الكيل بمئة مكيال، لأن دماء المدنيين في غزة لونها أحمر أيضاً.

وتلا الطفل محمود مرعي قصيدة للشاعر تميم البرغوثي عندما زار قطاع غزة في وقت سابق.

ثم اختتمت الوقفة التضامنية بكلمة مدير المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) الدكتور محمود الحنفي، تلا خلالها المذكرة التي قدمت للأمين الأمم المتحدة السيد بان كي مون، دعاه فيها إلى أن تقوم الأمم المتحدة بدورها الحقيقي وهو حماية المدنيين من آلة البطش الإسرائيلية.

وقد تسلم المذكرة أمين سر الأسكوا كريم خليل.

 

مسيرة سيارات للجماعة الإسلامية في عكار تضامناً مع غزة

نظمت الجماعة الاسلامية في عكار «مسيرة سيارات» تضامناً مع غزة ورفضاً للاعتداء الإسرائيلي.

المسيرة انطلقت من أمام مسجد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وسط بلدة ببنين، ثم جابت مناطق: العبدة، المحمّرة، برقايل، القرقف، وبرج العرب.

وكانت كلمة للدكتور كفاح الكسار حيا فيها «صمود الشعب الفلسطيني في وجه العدوان الإسرائيلي»، كما نوّه بدور المقاومة وعلى رأسها حركة حماس و«استبسالها ومفاجآتها التي أدهشت العالم العربي والدولي، للأسف اليوم يسقط زيف المتغنين بالعروبة والنضال ضد العدوّ الصهيوني، نراهم في صمتهم بعيدون عن نصرة القضية التي تثبت الأيام أن أهل الدار هم من سيحررونها من الكيان الغاصب».

وقد رفعت في المسيرة الأعلام اللبنانية والفلسطينية ورايات الجماعة وحركة حماس، كما أطلقت مكبرات الصوت أناشيد داعمة لغزة.

 

جمعية العون الإسلامي توزع مساعدات غذائيّة على عائلات لبنانية وسورية

وزعت جمعية العون الإسلامي بالتعاون مع اتحاد الجمعيات الإغاثية والتنموية بمركز الجرحى في العبدة مساعدات غذائية على عائلات «أيتام وفقراء» لبنانية وأخرى سورية.

أشرف على التوزيع المدير التنفيذي للاتحاد في عكار عياش الأحمد، ومندوب جمعية «العون الإسلامي» عبد اللطيف الرفاعي.

شكر الأحمد جمعية «العون» على تقديم اليسير للشعب اللبناني والاستمرار في دعم اللاجئ السوري في شهر الخيرات، وخاصة في عكار التي يعاني أهلها من حالة معيشية صعبة.

بدوره مندوب جمعية العون الإسلامي عبد اللطيف الرفاعي اعتبر أن «هذه الخطوة تأتي ضمن سلسلة حملات توزيع تقوم بها الجمعية، في ظل وضع اقتصادي صعب يمر به المواطن اللبناني؛ ونشكر المتبرعين من أهل الخير وندعوهم الى المزيد لأن ساحتنا تحتاج الكثير». وقد وزعت الحصص الغذائية على مائتي عائلة لبنانية وسورية مناصفة، «وسيكون هناك ملحق يشمل عدداً مماثلاً من العائلات».

 

جمعية التكافل تقيم إفطارها السنوي التاسع

أقامت جمعية التكافل لرعاية الطفولة إفطارها السنوي التاسع مساء الأربعاء 9 تموز 2014 في قاعة بافيون رويال في الوسط التجاري لبيروت، بحضور ممثل دولة الرئيس نبيه بري الأستاذ محمد خواجه، ممثل الرئيس سعد الدين الحريري النائب محمد قباني، الوزير خالد قباني، الأمين العام للجماعة الإسلامية إبراهيم المصري، رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد المخزومي، ممثل قائد الجيش العقيد المهندس محسن هزيمة، ممثل المدير العام لقوى الأمن الداخلي المقدم أحمد عبلا، نقيب الصحافة محمد بعلبكي، بالإضافة الى عدد من الشخصيات السياسية والدينية والحزبية والأمنية والدبلوماسية والبلدية والاختيارية والإعلامية، وسط حشد من العائلات البيروتية.

بعد الترحيب وتلاوة القرآن، كانت كلمة «تكافل» التي ألقاها الحاج عصام برغوت رئيس مجلس الأمناء، حيث قال: «إنّ هذا الجمع الذي يقام كل عام، ما هو إلّا لمساعدة الفقراء والمحتاجين والأيتام الذين تشرق أرواحهم بعطائنا لهم، و بالمقابل تمتلئ قلوبنا نحن بالبهجة والسعادة». وأكّد أنّ «هذا اللقاء هو لتجديد الإيمان بالوطن بلداً للجميع، وأنّ عمل الخير هو عنوان هذا اللقاء في هذا الشهر المبارك، شهر التكافل والتكاتف، وقد حثّ على العمل سويةً من أجل مستقبل أفضل لأبنائنا ومجتمعنا».

واحتفاءً بمرور عشر سنوات على تأسيس «تكافل»، عرض برغوت إنجازات الجمعية وأبرز محطاتها وانتشارها على مستوى الوطن وتطوّرها، خاصة أنها بدأت ببناء مركز لها في منطقة جدرا، باسم «مركز تكافل لبناء القدرات».

وتخلّل الإفطار بعض الوصلات الإنشادية واللوحات الفنية التي قدّمتها فرقة تكافل للأطفال.

إفطار الجماعة الإسلامية في عكار

نظمت الجماعة الإسلامية في عكار العتيقة إفطاراً حضره عضو المكتب السياسي للجماعة في لبنان د. كفاح الكسار، وعدد من العلماء والفعاليات الاجتماعية والسياسية في المنطقة وحشد من أبناء البلدة.

ثم كانت كلمة للدكتور كفاح الكسار، استعرض فيها «نفحات شهر رمضان وتاريخ الأمة الحافل بالانتصارات بدءاً من بدر الكبرى وانتهاء ببدر اليوم على أرض غزة هاشم أرض البطولة والعزة».

وحول الشأن اللبناني أشار الكسار الى «ضرورة وحدة الصف اللبناني بكل مذاهبه وأحزابه ومكوناته، وتوحيد الكلمة ورفض أي خطاب موتور وتحريضي وذلك استعداداً للمواجهة المحتومة مع العدو الإسرائيلي المحتل لأرض فلسطين».

وختم بالقول: «نحب أن يعمل الجميع للوطن لبنان وليس لفئات وأحزاب، وان يكون العدل بالإنصاف».

وكانت كلمة من مسؤول الجماعة الإسلامية في عكار العتيقة الشيخ محمد خليل شكر فيها الحضور، سائلاً الله تعالى «لغزة ولأهلها الصمود والنصر على الكيان الغاصب ودفع البلاء عن المسلمين ».

 

إفطار للجماعة الإسلامية في العرقوب -الجنوب

أقامت الجماعة الإسلامية في العرقوب إفطارها السنوي في منتجع القلعة السياحي – سوق الخان، بحضور ممثل المسؤول في الجماعة حسن أبو زيد، المسؤول السياسي للجماعة الإسلامية في البقاع علي أبو ياسين، رئيس دائرة أوقاف حاصبيا ومرجعيون الشيخ جهاد صعب، مدير صندوق الزكاة في حاصبيا ومرجعيون الشيخ مجدي عواد، النائب أنور الخليل ممثلاً بجورج غريب، رئيس اتحاد بلديات العرقوب محمد صعب، المنسق العام لتيار المستقبل في حاصبيا ومرجعيون عبد الله عبد الله، ممثل الحزب الديموقراطي اللبناني الدكتور وسام شروف، ممثل الحزب التقدمي الاشتراكي غسان سليقا، مفوض الكشاف المسلم في حاصبيا ومرجعيون الشيخ حسين نادر، رئيس الجمعية الإسلامية للرعاية والإنماء الدكتور سليم منصور، مدير مكتب وقف الرحمة الخيري أشرف بكري، رئيس جمعية إشراق النور الخيري الشيخ محمد الزغبي، جمعية «أهد» ممثلة بالدكتور محمد حمد، وفد من الصليب الأحمر اللبناني، جمعية آل غادر ممثلة بالمختار طارق غادر، وعدد من علماء ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات المنطقة.

تخلل الإفطار كلمة للجماعة الإسلامية ألقاها الأستاذ علي أبو ياسين جاء فيها: «الدكتور حسين عطوي لم يحتمل رؤية مناظر اشلاء الاطفال والشيوخ ولا  تخاذل الأمة، فقرر المضي على طريق الدكتور الشهيد نزار ريان، فأبرأ ذمته وأطلق صواريخ الكرامة اللبنانية على العدوّ الصهيوني فهو رجل مقاوم منذ صغره وهو من عائلة مقاومة وأمه شهيدة وهو من منطقة مقاومة..

أما في الموضوع الاقتصادي الاجتماعي، فنكرر المطالبة بضرورة نزول ممثلي الشعب  الى البرلمان, وتأمين النصاب، ودراسة السلسلة دراسة موضوعية تعطي الحقوق لأهلها، وتحفظ اقتصاد الوطن، ولا تمول  من جيوب الفقراء، ليصار الى اغلاق هذا الملف، وفتح مجال  التصحيح واصدار النتائج.

وختم: أما في الملف الأمني فنحن نقف الى جانب مؤسسات الدولة وأجهزتها للحفاظ على الأمن والسلم الأهلي، ولكن نقول لدولتنا التي هي خيارنا الوحيد: لا تخوضي حرباً تحت شعار أو مصطلح غير معرف لأن كل لبناني سيدفع ثمن هذه الحرب.

غزوة بدر للجماعة الإسلامية في شحيم

كعادتها في كل عام، أقامت الجماعة الإسلامية في بلدة شحيم احتفالاً في ذكرى معركة بدر وفتح مكة، وذلك يوم الأحد 13/7/2014 في خلية مسجد أبي بكر الصديق. حضر الاحتفال النائب الدكتور محمد الحجار ممثلاً بالأستاذ فؤاد حسن، رئيس بلدية شحيم الأستاذ خالد البابا، مسؤول الجماعة الإسلامية في جبل لبنان المهندس محمد قداح، بالإضافة إلى حشد من العلماء والمخاتير وفعاليات وأهالي بلدة شحيم. قدّم للاحتفال المهندس مالك فواز، وافتتح بتلاوة من الذكر الحكيم، وتوالى على الكلام كل من الحاج أحمد الصغير مسؤول الجماعة الإسلامية في بلدة شحيم، والشيخ مالك جديدة رئيس هيئة علماء المسلمين في لبنان، وتخلل الاحتفال وصلات إنشادية أدّتها فرقة الأغاريد الفنية.

في كلمته، ركّز الحاج أحمد الصغير على ما يحصل من عدوان غاشم على الشعب الفلسطيني في ظل تخاذل الأمة، مشيداً بصمود المقاومة الفلسطينية وقدرتها على فرض معادلتها على الاحتلال، وعلى الصعيد الوطني طالب بضرورة تحصين بلدنا وتجنيبه الدخول في صراعات المنطقة وانتخاب رئيس جديد للجمهورية.

بدوره، شدّد الشيخ مالك جديدة على معاني الرحمة التي جاء بها النبي الأكرم، مستلهماً من قصة فتح مكة القيم السامية التي جاء بها الإسلام والتي ترتكز على التواضع والرحمة والإخاء، داعياً الأمة للعودة إلى الله والتسلّح بقيم الإسلام، والتأسّي بأخلاق النبي الأكرم.

إفطار  لجمعية النجاة في حصروت

ودورة إسعافات أولية في طرابلس

أقامت جمعية النجاة الاجتماعية في إقليم الخروب افطاراً في حصروت، تخللته كلمة للاخت لبنى حسين التي تحدثت عن الأعمال في رمضان ونصحت بأن نستغل الوقت بالطاعات والعبادات.

دورة اسعافات اولية

 نظّمت جمعية النجاة الاجتماعية في طرابلس، بالتعاون مع جهاز الطوارئ و الإغاثة في الجمعية الطبية الإسلامية، محاضرة عن الإسعافات الأولية بعنوان: «التصرف الصحيح مع الحوادث المنزلية»، وذلك يوم الخميس 3/7/2014،  في مسرح الإيمان- أبي سمراء.

افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية لمسؤولة جمعية النجاة الاجتماعية في الشمال مها حبلص، مهنئة الحاضرات بالشهر الكريم، كما دعتهن للمشاركة في الأنشطة الرمضانية التي تنظمها الجمعية..

بعدها قدّم المدربون المسعفون شرحاً مفصلاً عن الدور المميّز الذي يقوم به جهاز الطوارئ و الإغاثة، من خلال عرض مصور للعمليات الإسعافية المختلفة..

ثم قامت المسعفات بإعطاء محاضرة تفصيلية مع فيديوهات تعليمية عن كيفية التعاطي مع الحوادث المنزلية كالحروق والاختناق والكسور وغيرها من المشاكل التي تواجه الأفراد..

واختتم اللقاء بحوار مفتوح مع الحاضرات...

 

«التعاون الإنساني» تقيم إفطارها السنوي السادس

 أقامت «جمعية التعاون الإنساني» إفطارها السنوي السادس في واحة دار السلام في صيدا، بمشاركة أعضاء هيئتها العامة وحشد من الفعاليات يتقدمهم: مفتي صيدا الشيخ سليم سوسان ممثلاً بالشيخ حسين حبلي، رئيس هيئة علماء المسلمين في لبنان الشيخ مالك جديدة، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ممثلاً بالمهندس محمد الزين، ومسؤول دائرة صيدا في تيار «المستقبل» أمين الحريري، والمسؤول السياسي لحركة حماس في صيدا ومنطقتها أبو أحمد فضل، ورئيس رابطة علماء فلسطين في لبنان الشيخ بسام كايد، وممثل حزب التحرير حسن نحاس، ورئيس رابطة مخاتير صيدا ابراهيم عنتر، ولفيف من العلماء، وممثلين عن عدد من الأحزاب والمؤسسات والجمعيات.

 ألقى رئيس الجمعية فادي شامية كلمة استعرض فيها إنجازات الجمعية في العام الماضي. وقال: «نحن في حال لا يسعنا تغييره بقليل عمل أو انفراد فيه، بل بمضاعفة في الجهد وحكمة وتعاون.. بهذه الثلاثية التي تبدأ مع الفرد وتنتهي بالأمة، مروراً بالأسرة والمنظمات والمجتمعات، يمكن أن نعرض حالنا على رمضان القادم وقد تحسن المشهد عما هو عليه اليوم».

 ثم ألقى الشيخ مالك جديدة كلمة افتتحها بتوجيه التحية لأهل غزة ومقاومتها، داعياً إلى وحدة الكلمة ورصّ الصفوف في مواجهة العدوّ الإسرائيلي. وعلى الصعيد الداخلي دعا جديدة إلى التعاون بين مكونات المجتمع اللبناني في مواجهة الأخطار التي تتهدد الوطن.

كلمة الامان
وجهة نظر
لقطات لبنانية
الامان المحلي
الامان الاقليمي
الامان الدولي
الامان الدعوي
الامان الثقافي
الامان الفكري
لقطات سريعة
ختامه مسك
انشطة متفرقة
مقالات
كاريكاتير
 


الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | ارسل لنا مقالاً
 | كلمة الامان | وجهة نظر | لقطات لبنانية | الامان المحلي | الامان الاقليمي | الامان الدولي | الامان الدعوي | الامان الثقافي
 | الامان الفكري | لقطات سريعة | ختامه مسك | انشطة متفرقة | مقالات

copyrights 2005 Al-Aman. All rights reserved - Designed & Developed by al-aman.com