الصفحة الرئيسية
  30 كانون الثاني 2015 م   الجـمـعـة 9 ربيع الآخر 1436 هــ    السنة الثالثة والعشرون    العدد 1146 

äÓÎÉ ÇáÃßÑæÈÇÊ áåÐÇ ÇáÚÏÏ
   
       الامان الاقليمي
الى الاعلى

الأكراد يسيطرون في عين العرب.. وتَواصل المعارك خارجها
 

قالت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) إن وحدات حماية الشعب الكردية تسيطر على غالبية المناطق في مدينة عين العرب (كوباني)، لكنها لم تحسم المعركة نهائياً. كما أكدت مصادر تواصل المعارك مع تنظيم الدولة الإسلامية خارج المدينة الواقعة على الحدود السورية التركية. وقالت مصادر في المدينة إن القوات الكردية سيطرت بالاشتراك مع مقاتلين من المعارضة السورية المسلحة ومقاتلين من قوات البشمركة، على تلة «كاني عربا» وأحيائها. وأكدت أن معارك تدور مع تنظيم المزيد..

 

 

مسارات عام 2015 في القضيّة السورية

على الرغم من أن عام 2015 بدأ بمبادرة سياسية للحل، فإن مؤشرات عديدة تؤكد أن مسار الحل السياسي في سورية ما زال بعيداً عن النضج، بسبب عدم جاهزية الأطراف لتقديم تنازلات في هذه المرحلة، وتمسكها بتفسيرها للعملية السياسية ونتائجها، مما ينتج اختلافاً في توقعات كل طرف وتقديراته. فبينما يذهب النظام إلى موسكو ليشهد توقيع صك استسلام من قبل المعارضة نتيجة نفاد جهودها، تذهب المعارضة وهي تتوقع تفكيك النظام لنفسه وتسليمه السلطة لها باعتبار ذلك حقاً المزيد..

 

 

أفق الثورة.. وآفاق الحل السياسي في سوريا

ما زال النقاش حول «النهاية» الممكنة في الثورة السورية ناشطاً، رغم أن جموع الشعب باتت تريد حلاً بعد أن تشردت وعاشت أسوأ أزمة اقتصادية، وحالة رعب مستمر وقتل وتدمير واعتقال. بمعنى أن الوضع الشعبي وصل إلى حالة من السوء دفعت إلى القول بأن «الشعب بات يرضى بأي حل»، خصوصاً مع شعور عام بالعجز عن انتصار أي من الطرفين: الثورة والسلطة. وهو شعور واسع نتج من الدعم غير المحدود للسلطة من قبل روسيا وإيران (وأتباعهما)، واللعب بالثورة من قبل المزيد..

 

 

«نِقاط القاهرة العشـر» أمام المعارضة السورية

انتهت اجتماعات فصائل سورية معارضة إلى توافق حول «نقاط عشر»، تشكل خريطة طريق لمرحلة انتقال سياسي في سوريا، كما يقول مشاركون في اجتماعات حظيت برعاية «نصف رسمية» من الخارجية المصرية. ولأن الشيء بالشيء يذكر، فقد سبق للفلسطينيين قبل أربعين عاماً، أن تبنوا «نقاطاً عشراً» كانت مقدمة لسيل من التنازلات التي لم تنقطع، وجعل منهم كـ«المُنبتِّ» الذي لا أرضاً قطع ولا ظهراً أبقى، فهل ستواجه نقاط المعارضين السوريين العشر، مصيراً مشابهاً؟ اجتماعات المزيد..

كلمة الامان
وجهة نظر
لقطات لبنانية
الامان المحلي
الامان الاقليمي
الامان الدولي
الامان الدعوي
الامان الثقافي
الامان الفكري
لقطات سريعة
ختامه مسك
انشطة متفرقة
مقالات
كاريكاتير
 


الصفحة الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | ارسل لنا مقالاً
 | كلمة الامان | وجهة نظر | لقطات لبنانية | الامان المحلي | الامان الاقليمي | الامان الدولي | الامان الدعوي | الامان الثقافي
 | الامان الفكري | لقطات سريعة | ختامه مسك | انشطة متفرقة | مقالات

copyrights 2005 Al-Aman. All rights reserved - Designed & Developed by al-aman.com