العدد 1423 / 29-7-2020

علّق متحدث باسم الخارجية الأميركية على الاشتباكات التي وقعت بين إسرائيل وحزب الله على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، معتبرا أن العمليات الهجومية لحزب الله على إسرائيل "تقوض أمن الشعب اللبناني".

واذ قال أن "أنشطة حزب الله الإرهابية وغير المشروعة تهدد أمن لبنان واستقراره وسيادته"، لفت المتحدث إلى أن حزب الله لا يكترث بمصالح اللبنانيين وأنه "مهتم أكثر بمصالحه الخاصة ومصالح راعيته إيران".

وأكد أن "الولايات المتحدة أعربت وستظل تعرب علناً وضمناً عن مخاوفها العميقة بشأن سلوك حزب الله الخطير والمزعزع للاستقرار وجهوده المستمرة لإبراز تهديد إيران لإسرائيل والمنطقة".