كلمتي

 
الحكومة.. ومسؤوليات العهد!
23/03/2017

بعد تعذّر اتفاق الطبقة السياسية في لبنان على قانون جديد للانتخابات النيابية، وعجز الحكومة عن حسم موضوع سلسلة الرتب والرواتب، وتوقف الدعم الخارجي للخزينة اللبنانية.. بدأ اللبنانيون يضربون كفاً بكف، فالدين العام المتراكم على الدولة يقترب من ثمانين مليار دولار، والخزينة سوف تنوء بأعباء زيادات الرتب والرواتب، وبدلاً من أن تكون الحكومة في

العربية.. ودعاة العروبة!
16/03/2017

في أواسط القرن العشرين أطلق بعض المثقفين الليبراليين في مصر ولبنان حملة باتجاه الكتابة بالعامية بدل الفصحى، وأصدر بعضهم كتباً بالعامية، مصرية أو لبنانية، سواء مؤلفات فكرية بالنثر أو دواوين الشعر. وبدأ أحد الأحزاب في سوريا ولبنان اعتماد كتابة الأرقام بالحرف الأجنبي بدل العربي، مما استدعى حملة مضادة من الأوساط العروبية. وكان أكثر الزعماء العرب

إيجابية.. في ممارسات الشباب اللبناني
09/03/2017

تتردد كثيراً على ألسنة العلماء والوعاظ والمصلحين الاجتماعيين، أحاديث شريفة تحضّ على إعفاء اللحية وحفّ الشارب. وهذه من سمات الشباب الملتزم بدينه والمواظب على عباداته. وكانت أجهزة الأمن، سواء في المطارات أو على الطرقات إذا رصدت شاباً ملتحياً وضعته تحت الرقابة، خاصة في الأقطار التي تلاحق الإسلاميين وتراقبهم. أما اليوم فقد انقلبت الآية،

كبانتظار التفجير الحكومي
02/03/2017

حالة التفاهم والانسجام الرئاسي والحكومي ما تزال في بداياتها. والتباين بين توجهات 8 و 14 آذار لم تظهر بعد بوضوح. فالحكومة ما تزال تناقش القضايا الإدارية والفنية، كالميزانية العامة والضرائب وردميات القمامة، بينما لم تقارب بعد القضايا الخلافية كالموقف من النظام السوري ومشاركة حزب الله بالقتال

مارين لوبان.. بالسلامة!
23/02/2017

في الوقت الذي كان فيه اللبنانيون غارقين في قانون الانتخاب، نسبي أو أكثري أو مختلط، والضرائب التي يمكن أن تفرضها الحكومة على المواطنين.. جاءت زيارة «مارين لوبان» إلى لبنان لتحرك هذا الركود. فهي مرشحة اليمين الفرنسي للانتخابات الرئاسية، وخليفة والدها «جان ماري لوبان» في زعامة اليمين المتشدد، وقد اشتهر بإنكاره «المحرقة» التي يتغنى بها اليهود

الرئيس عون.. وردّ مصر والأردن
16/02/2017

ما يزال تصريح رئيس الجمهورية ميشال عون حول قدرات الجيش اللبناني وحاجته لدعم ومساعدة قوات حزب الله، يستدعي ردود فعل على كل المستويات، اللبنانية والعربية. وإذا كان ردّ الرئيس سعد الحريري هو الأكثر فاعلية نظراً لموقعه الرسمي ولهجته العالية النبرة، فإن زيارة الرئيس عون التي شملت مصر والأردن، شهدت رداً واضحاً من كل من الرئيس السيسي والملك

ظاهرة التطرف.. في لبنان!
09/02/2017

ينشغل لبنان واللبنانيون هذه الأيام بالانتخابات النيابية القادمة، وقانون الانتخابات: نسبي أم أكثري أم مختلط، أم الابقاء على قانون الستين. لكن هاجساً آخر لا يقل أهمية ولا خطورة عن قانون الانتخاب، هو الغلوّ والتطرف اللذان تسرّبا إلى ساحتنا اللبنانية، على الرغم من أننا بلد حرّ وديمقراطي، ولا مبرر للتطرف الديني أو السياسي كي يعشّش في ساحتنا. هذا من حيث المظهر

الاستحقاق الانتخابي.. بأي ثمن؟!
02/02/2017

كلما وقف لبنان أمام استحقاق سياسي كبير، توجس اللبنانيون من تداعياته ونتائجه، إلى أن يأذن الله بفرج غير منتظر ولا متوقع، فينقشع الغمام وتعود المياه إلى مجاريها. هكذا استمر لبنان بلا رئيس قرابة ثلاثين شهراً، إلى أن أطلق الرئيس الحريري مبادرته الأولى بترشيح فرنجية، والثانية بترشيح عون.. حيث جرى انتخاب الرئيس منذ ثلاثة أشهر. وجاءت بعد ذلك عملية التكليف، ث

قانون الستين.. أو التمديد
26/01/2017

الوقت يجري والأيام تدور، وما زالت القوى السياسية اللبنانية تنتظر مبادرة من هذا الزعيم أو ذاك، من هذه المرجعية الإقليمية أو الدولية، ليستقرّ بها الحال على صيغة وفاقية للانتخابات النيابية. مرّت فترة من الزمن هلّل اللبنانيون فيها وزغردوا لأنهم انتخبوا رئيساً للجمهورية، وكرروا ذلك بعد التوافق على النائب

بانتظار مبادرات جريئة!
19/01/2017

خلال فترة الشغور الرئاسي التي استمرت قرابة ثلاثين شهراً، كان الجميع يراهنون على أن هذا الشغور سوف يستمر طويلاً، لأن الانقسام السياسي كان عميق الجذور، فمن كان يتوقع تحالفاً سياسياً بين ميشال عون وسمير جعجع،

123456