كلمتي

 
الرئيس عون.. وردّ مصر والأردن
16/02/2017

ما يزال تصريح رئيس الجمهورية ميشال عون حول قدرات الجيش اللبناني وحاجته لدعم ومساعدة قوات حزب الله، يستدعي ردود فعل على كل المستويات، اللبنانية والعربية. وإذا كان ردّ الرئيس سعد الحريري هو الأكثر فاعلية نظراً لموقعه الرسمي ولهجته العالية النبرة، فإن زيارة الرئيس عون التي شملت مصر والأردن، شهدت رداً واضحاً من كل من الرئيس السيسي والملك

ظاهرة التطرف.. في لبنان!
09/02/2017

ينشغل لبنان واللبنانيون هذه الأيام بالانتخابات النيابية القادمة، وقانون الانتخابات: نسبي أم أكثري أم مختلط، أم الابقاء على قانون الستين. لكن هاجساً آخر لا يقل أهمية ولا خطورة عن قانون الانتخاب، هو الغلوّ والتطرف اللذان تسرّبا إلى ساحتنا اللبنانية، على الرغم من أننا بلد حرّ وديمقراطي، ولا مبرر للتطرف الديني أو السياسي كي يعشّش في ساحتنا. هذا من حيث المظهر

الاستحقاق الانتخابي.. بأي ثمن؟!
02/02/2017

كلما وقف لبنان أمام استحقاق سياسي كبير، توجس اللبنانيون من تداعياته ونتائجه، إلى أن يأذن الله بفرج غير منتظر ولا متوقع، فينقشع الغمام وتعود المياه إلى مجاريها. هكذا استمر لبنان بلا رئيس قرابة ثلاثين شهراً، إلى أن أطلق الرئيس الحريري مبادرته الأولى بترشيح فرنجية، والثانية بترشيح عون.. حيث جرى انتخاب الرئيس منذ ثلاثة أشهر. وجاءت بعد ذلك عملية التكليف، ث

قانون الستين.. أو التمديد
26/01/2017

الوقت يجري والأيام تدور، وما زالت القوى السياسية اللبنانية تنتظر مبادرة من هذا الزعيم أو ذاك، من هذه المرجعية الإقليمية أو الدولية، ليستقرّ بها الحال على صيغة وفاقية للانتخابات النيابية. مرّت فترة من الزمن هلّل اللبنانيون فيها وزغردوا لأنهم انتخبوا رئيساً للجمهورية، وكرروا ذلك بعد التوافق على النائب

بانتظار مبادرات جريئة!
19/01/2017

خلال فترة الشغور الرئاسي التي استمرت قرابة ثلاثين شهراً، كان الجميع يراهنون على أن هذا الشغور سوف يستمر طويلاً، لأن الانقسام السياسي كان عميق الجذور، فمن كان يتوقع تحالفاً سياسياً بين ميشال عون وسمير جعجع،

إلى أن ينتهي «الجهاد الأكبر»
12/01/2017

يخطئ من يظن أن الأزمة اللبنانية انتهت بانتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة وحدة وطنية. فالرئيس نبيه بري، الذي كان يدير مطبخ أزمة الشغور الرئاسي والتعطيل الحكومي من منزله في عين التينة

أزمة الصحافة الورقية
05/01/2017

يعاني العالم، والعالم العربي خاصة، ولبنان بشكل أخصّ.. بالإضافة الى تداعيات الإرهاب والتفجيرات.. اشكالية أخرى، قد تكون أدعى للاهتمام وضرورة المعالجة، تلك هي أزمة الثقافة الورقية المقروءة، التي وسيلتها الكتاب والمجلة والجريدة اليومية.

هل تكتمل فرحة اللبنانيين؟
29/12/2016

الأغلبية الساحقة من اللبنانيين كانت تعلق آمالاً عريضة على أن تنال حكومة الرئيس الحريري ثقة المجلس النيابي، وأن تكون فرحتهم بحكومتهم كاملة غير منقوصة، كي تتاح لهم فرصة أن يفرحوا ويمرحوا وقد أصبحت لهم حكومة كاملة التمثيل والمواصفات قبل أعياد الميلاد ورأس السنة. وهذه انجازات كانت تقليدية وبسيطة، ومن البديهي أن تتحقق

المولد.. وميلاد الحكومة
22/12/2016

احتفل العالم بمناسبتين متشابهتين ومتقاربتين، ذكرى مولد النبي محمد [ في الثاني عشر من ربيع الأول الجاري، ويحتفل بذكرى ميلاد نبي الله عيسى عليه السلام يوم الأحد القادم في الخامس والعشرين من كانون الأول. وإذا كان من حق المؤمنين أن يحتفلوا بمثل هذه الذكريات لما تحمله من معانٍ سامية ارتبطت بمولد كلّ من الرسولين

إذا تشكلت الحكومة!
15/12/2016

ليس مستبعداً أن ينجح الرئيس الحريري بتشكيل حكومته بين ساعة وأخرى، وان تصدر مراسيم التأليف خلال زيارة الحريري لقصر بعبدا بعد كتابة هذه السطور. لكن هل يعني هذا أن الأزمة قد انتهت وأن الحرب السياسية في لبنان قد وضعت أوزارها؟ كلا بالتأكيد، لأن

12345