كلمتي

 
تقبّل الله الطاعات
22/06/2017

للمسلمين عيدان: عيد الفطر وعيد الأضحى، وهما لا يرتبطان بميلاد شخص أو وفاته. أما الفطر فهو احتفاء بصيام نهار شهر رمضان وقيام ليله. وأما الأضحى فهو احتفاء بفداء إسماعيل حين أمر الله نبيّه إبراهيم عليه السلام بأن يذبح وليده، يقول تعالى {وفديناه بذبح عظيم}. وإذا التقى المسلمان صبيحة العيد يتبادلان التحية بالدعاء المأثور: تقبّل الله الطاعات، أي الصيام والقيام وتلاوة القرآن. وأهم ما يفعله

هل حسم الخلاف الانتخابي؟
15/06/2017

أخيراً، توافقت القوى السياسية اللبنانية على اعتماد قانون جديد للانتخابات، بعنوانين كبيرين: النسبيّة، وتقسيم لبنان خمس عشرة دائرة انتخابية. أما الموعد النهائي المحدد لإجراء الانتخابات والصوت التفضيلي، والتوفيق بينهما وبين التوزيع الطائفي والمذهبي، وآلية فرز الأصوات.. فهي تحتاج إلى لجنة وزارية جديدة. ذلك أن الوعود التي أطلقها الوزراء والزعماء، بدءاً بالكوتا النسائية وتخصيص

العاملات الأجنبيات.. والموت انتحاراً
08/06/2017

كان معظم اللبنانيين يشتكون منذ سنوات من «سلاح المقاومة»، وأنه تحوّل من الدفاع عن حدود الوطن إلى الداخل اللبناني، لا سيما أحداث 7 أيلول 2008، ثم مشاركته في الدفاع عن النظام السوري. لكن مؤخراً تجاوزت الشكوى سلاح المقاومة، وباتت من «تفلت السلاح»، إذ انتشرت أحداث القتل والاغتيال، وقتل الزوج لزوجته والولد لأبيه والأخ لأخيه.. ثم تجاوزنا كل ذلك للوصول إلى الانتحار، لا سيما بين خادمات المنازل من الاثيوبيات والسريلانكيات،

العاملات الأجنبيات.. والموت انتحاراً
08/06/2017

كان معظم اللبنانيين يشتكون منذ سنوات من «سلاح المقاومة»، وأنه تحوّل من الدفاع عن حدود الوطن إلى الداخل اللبناني، لا سيما أحداث 7 أيلول 2008، ثم مشاركته في الدفاع عن النظام السوري. لكن مؤخراً تجاوزت الشكوى سلاح المقاومة، وباتت من «تفلت السلاح»، إذ انتشرت أحداث القتل والاغتيال، وقتل الزوج لزوجته والولد لأبيه والأخ لأخيه.. ثم تجاوزنا كل ذلك للوصول إلى الانتحار، لا سيما بين خادمات المنازل من الاثيوبيات والسريلانكيات،

احتمالات ما بعد الافطارات
01/06/2017

استمر الرئيس سعد الحريري يهدّئ من روع اللبنانيين ويبشرهم بأن قانون الانتخابات بات وشيك الصدور، إلى أن أقام افطاره في السراي الكبير، وحضره الرؤساء السابقون والنواب ورجال الدين من كل الطوائف. كذلك فعل الرئيس عون، إذ استمر يؤكد أنه لا فراغ ولا تمديد ولا قانون الستين، الى أن أقام افطاره في القصر الجمهوري (قصر الشعب) يوم الخميس. بقي الرئيس بري الذي شارك في كلا الافطارين، الذي أمسك عن الكلام بعد مؤتمره الصحفي الذي فتح فيه الأبواب على كل الاحتمالات.. هل يقيم افطاراً في عين التينة يزفّ فيه

رمضان.. والإعلام اللبناني
25/05/2017

يهلّ علينا شهر رمضان المبارك هذا العام وأمتنا مشغولة بقمم الرياض وبيانها الختامي، وجولة الرئيس ترامب في القدس وبيت لحم، وبعدها في روما والفاتيكان. أما لبنان فما يزال غارقاً في قانون الانتخاب، ما بين النسبي والأكثري، ومؤخراً بين التمديد والتجديد. أين رمضان من كل هذا؟ نجده في البرامج الترفيهية على شاشات التلفزيون، حيث اعتبر رمضان محطة استراحة لمعظم البرامج التي لا علاقة لها بشعبان أو رمضان، ولا بالصيام أو القيام.. انما هي

حول مؤتمر الجماعة العام
18/05/2017

أقامت الجماعة الإسلامية في لبنان مؤتمراً عاماً في قاعة البيال في بيروت، شارك فيه حوالى 1300 عنصر من كوادر الجماعة وقياداتها الدعوية والسياسية، اضافة إلى عشرات الشخصيات السياسية ورجال الأحزاب اللبنانية والجمعيات من كل الطوائف، أعلنت فيه وثيقتها «رؤية وطن». وقد فوجئ بعض المراقبين بأن تعلن الجماعة رؤيتها الفكرية والسياسية في مؤتمر علني عام، ضم مشاركين من كل الطوائف والقوى الحزبية. مع أن الجماعة سبق لها أن أطلقت

فلتان أمني.. بعد السياسي
11/05/2017

الانفلات السياسي في البلد ساقه الى انفلات أمني، بات منتشراً في مختلف المناطق اللبنانية. فهذا الولد قتل أمه، وهذه الأم قتلت زوجها، وهذا الأب يغتصب ابنتيه، مما لم يكن معروفاً ولا مألوفاً في المجتمع اللبناني، بصرف النظر عن المنطقة أو الدين أو المذهب. ذلك أن المواطن بات يرقب التجاوزات التي يرتكبها النائب أو الوزير على الدستور والقانون، وأحياناً يفعل ذلك عبر شاشات التلفزيون، أو الهواتف الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي، دون حسيب ولا رقيب. بعض

ما زلنا نسأل: أي قانون يريدون؟
04/05/2017

اليوم العالمي للعمال (أول أيار) حمل معه مؤشرات ايجابية بالنسبة لتحريك عجلة الوضع السياسي في البلد، ذلك أن جميع الكتل النيابية اجتمعت على مطالب موحدة، تلتقي عند رفض التمديد، وقانون الستين، والفراغ الدستوري. فالرئيس عون حذر السياسيين والأحزاب من أن التمديد يجب ان لا يحصل لأن فيه خراب لبنان. والبطريرك بشارة الراعي حذر الجميع من التمديد والفراغ المخالف للدستور. والسيد حسن نصر الله (أمين عام حزب الله) أكد أن حزب الله لا يريد ان يفرض قانوناً على أحد، وأنه مع حركة أمل لا مشكلة لديهما في أيّ قانون انتخاب يتم التوصل

كل الخيارات ممنوعة
27/04/2017

لا تزال كل القضايا السياسية والمحطات الدستورية معّلقة بانتظار حسم قانون الانتخابات. ولعلها المرة الأولى والوحيدة في العالم يجري فيها تجميد كل الاستحقاقات بانتظار اختيار أيّ قانون لإجراء الانتخابات. وإذا كان لبنان بلداً ديمقراطياً فعليه طرح الموضوع في مجلس الوزراء وإحالته على المجلس النيابي ليجري التصويت عليه بالأكثرية. وإذا كان نظامنا عشائرياً فعلينا ان نلتزم

1234567