الأمان اللبناني
  • حزب الله بين الداخل والخارج اطمئنان للمتغيّرات الإقليميّة والدولية ودعم الاستقرار والحوار
    20/04/2017

    يتوزع اهتمام قيادات حزب الله في هذه المرحلة بين الداخل والخارج على قدر المساواة. فالتطورات الدولية والإقليمية تشغل بال عقول قيادات الحزب ومسؤوليه، ولا سيما منذ وصول دونالد ترامب الى الرئاسة الأميركية الأولى وانعكاس ذلك على سياسات أميركا في المنطقة، والدور الإسرائيلي في المرحلة المقبلة. وبموازاة ذلك، يبدي المسؤولون في حزب الله، وعلى رأسهم الأمين العام السيد حسن نصر الله، اهتماماً مكثفاً بالأوضاع الداخلية في لبنان وعلى صعيد الوضع الداخلي للحزب والجوانب الاجتماعية والثقافية والتربوية.

  • بعد تأجيل الجلسة النيابية.. هل يلجأ رئيس الجمهورية إلى حلّ المجلس؟!
    20/04/2017

    أمام الخلاف والنقاش المحتدّ حول قانون الانتخاب وعدم التوصّل إلى صيغة مرضية لكل الاطراف، وأمام ضغط المهل الدستورية التي باتت ضيقة، وبعد أن كان رئيس المجلس النيابي، نبيه بري، قد دعا إلى جلسة تشريعية يوم الخميس في 13/4/2017 من أجل مناقشة وإقرار اقتراح معجّل مكرر مقدّم من النائب نقولا فتّوش، للتمديد للمجلس النيابي الحالي مدة عام كامل، وتفادياً للمواجهة التي ربما كانت ستحصل في الشارع بعد أن كانت بعض القوى السياسية (القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر) قد دعت إليها، وإتاحة في المجال أمام مزيد من البحث في صيغ جديدة للقانون المنتظر، لجأ رئيس الجمهورية، ميشال عون، إلى خطوة دستورية تقع في صلب صلاحياته

  • الحسابات الطائفية والسياسية.. هل تسمح بالوصول إلى قانون للانتخاب؟
    20/04/2017

    ما زال القانون الانتخابي الهمّ الشاغل لكل القوى السياسية، وإذا كانت عطلة الأعياد قد طغت على مجمل التحركات السياسية المتعلقة بقانون الانتخاب، فإن ذلك لم يمنع رئيس الجمهورية والحكومة من إطلاق تصريحات متفائلة بقرب الوصول الى تفاهم حول قانون جديد للانتخابات النيابية قبل 15 أيار القادم موعد الجلسة النيابية التي حددها الرئيس نبيه بري قبل اللجوء إلى تجرُّع سُمّ التمديد، كما قال، أو إجراء الانتخابات النيابية وفق قانون الستين النافذ، لأن الفراغ خط أحمر كما أكد الرئيس بري.

  • النائب الحوت لـ«إذاعة الفجر»: المعايير التي نريدها في قانون الانتخاب هي عدالة التمثيل وفرصة المنافسة وتأمين التعددية
    20/04/2017

    رأى النائب عن الجماعة الإسلامية الدكتور عماد الحوت، في حديث لـ«إذاعة الفجر» أن الجميع متواطئ ضمناً على التمديد لمجلس النواب، معتبراً أن ما جرى خلال الأسبوع الماضي مسرحية لتمنيخ المواطنين، حتى يتقبلوا التمديد بشكل أفضل. وأوضح الحوت أن قرار الجماعة الإسلامية برفض التمديد ومقاطعة الجلسة التشريعية جاء بناء على قناعتها بأن التمديد مخالف للدستور، ولشعورها بأنه لن يأتي بجديد على صعيد قانون الانتخابات، وأنه نوع من تمديد لطبقة سياسية فشلت في أداء مهمتها ووظيفتها

  • النائب الدكتور عماد الحوت في المجلس النيابي.. حول مساءلة الحكومة
    13/04/2017

    أقرت الحكومة خطة طوارئ لمدة ثلاث سنوات، ولقد عاد بي الزمن وأنا أستمع لمؤتمر وزير الطاقة حول الكهرباء الى العام 2012 وحسبت نفسي أستمع لمؤتمر صحفي لوزير طاقة سابق يعد فيه اللبنانيين بالكهرباء 24 ساعة على 24 في العام 2015، مع إقرار قانون برنامج بهذا الخصوص. وإذا بي أستفيق على حاجتنا اليوم كما ورد في الخطة لأربع بواخر بدل اثنتين كنا بحاجةٍ إليها في خطة عام 2012، وسألت نفسي وأحيل السؤال الى الحكومة: ما هي الضمانات لعدم الإنفاق

  • قال رئيس المكتب السياسي للجماعة الإسلامية الأستاذ أسعد هرموش في حديث لإذاعة الفجر إن «الفشل المتمادي الذي وقعت به القوى السياسية الممسكة باللعبة السياسية والبرلمانية والانتخابية في البلد، هو مؤشر لمدى الانقسام الحاد داخل السلطة اللبنانية والقوى السياسية ا
    13/04/2017

    قال رئيس المكتب السياسي للجماعة الإسلامية الأستاذ أسعد هرموش في حديث لإذاعة الفجر إن «الفشل المتمادي الذي وقعت به القوى السياسية الممسكة باللعبة السياسية والبرلمانية والانتخابية في البلد، هو مؤشر لمدى الانقسام الحاد داخل السلطة اللبنانية والقوى السياسية المختلفة، بعدم الوصول الى توافق على قانون انتخابات جديد، وذلك بسبب وجود مصالح متفرقة ومحاولة الإمساك باللعبة السياسية القادمة التي يسيطر عليها أركان السلطة بالمرحلة المقبلة، في ظل اعتراض اللبنانيين على الوضع السياسي

  • حوارات إسلاميّة حول آفاق التعاون: هل يشهد لبنان انقلابات في التحالفات السياسيّة؟
    13/04/2017

    يمرّ الوضع السياسي في لبنان حالياً في مرحلة انتقالية مفتوحة على كل الاحتمالات. فبانتظار حسم الملف الانتخابي قانوناً أو تمديداً أو فراغاً، بدأت تبرز بقوة التباينات والخلافات في المواقف بين القوى السياسية والحزبية، ولا سيما التي كانت تلتقي ضمن إطار واحد، سواء على صعيد قوى 8 آذار أو قوى 14 آذار. فالخلاف حول مشروع قانون الانتخابات وحول أداء الحكومة ومستقبل الوضع السياسي في لبنان أدى إلى التباين في مواقف العديد من الأحزاب السياسية. كذلك كشفت الانتخابات التي جرت في نقابتي المهندسين في الشمال وبيروت عن عدم وجود تحالفات انتخابية

  • بين التمديد والفوضى... كيف يكون الخروج من أزمة الاستحقاق النيابي؟
    13/04/2017

    ما عجزت عن معالجته السنون والشهور لم يكن للأيام القصيرة أن تعالجه وتجد له الحلول المرضية، فقانون الانتخاب الذي سبّب الخلاف عليه في السنوات الماضية التمديد للمجلس النيابي الحالي مرتين تحت عناوين الضرورات، ظل محل خلاف وانقسام بين القوى السياسية حتى ربع الساعة الأخير، والحيلة التي لجأت إليها الحكومة للتهرّب من مسؤوليتها في الاتفاق على قانون انتخاب جديد عبر تشكيل لجنة وزارية مصغّرة في آخر اجتماع لها يوم الاثنين الماضي، وترك الخيار لمن يشاء من الوزراء بالدخول إلى هذه اللجنة، كان يخفي فشل الحكومة في التصدّي لهذا الملف الحساس، وفشل اللجنة المسبق في التوصل إلى اتفاق، وهو ما يلخص فشل الحكومة والقوى السياسية أيضاً، وقد امتلك الرئيس سعد الحريري الجرأة للقول إن هذه الحكومة إذا لم تتمكن من إنجاز قانون انتخاب تكون قد فشلت، وها هي اليوم تعترف بالعجز، وتالياً بالفشل، وبالتالي فإن السؤال المشروع عند كل اللبنانيين: ترى ماذا ستتخذ الحكومة من قرار في ضوء هذا الفشل؟

  • اشتباك مخيّم عين الحلوة.. هل يكون الأخير؟
    13/04/2017

    عاش مخيم عين الحلوة جولة جديدة من جولات العنف المتكررة التي تضرب المخيم الذي يعتبر عاصمة الشتات الفلسطيني في لبنان، لكونه المخيم الأكبر الذي يضم ما يقارب مئة ألف نازح فلسطيني. وتكمن أهمية مخيم عين الحلوة في أنه المخيم الأكبر للاجئين الفلسطينيين في لبنان، وأيضاً في موقعه الاستراتيجي بمدينة صيدا، حيث يستطيع من يسيطر على المخيم أن يقطع طريق بيروت - الجنوب، ويهدد الوجود الكبير للطائفة الشيعية في جنوب لبنان، وكذلك يشكل تهديداً للقوات الدولية العاملة في لبنان.

  • العمل الحكومي.. هل أصبح أسير التفاهمات والمصالح الحزبية والخاصة؟
    06/04/2017

    فيما تغرق البلاد في جدل بيزنطي حول قانون الانتخاب، ومع اقتراب نفاذ المهل الدستورية في 15 نيسان الجاري، وهو ما يهدد بالفراغ على مستوى السلطة التشريعية، إذ بدأت تلوح في الأفق بوادر أزمة حكم بكل ما في الكلمة من معنى. فهناك فريق يتصرف في الدولة والحكومة وكأنه أصبح القيِّم على الشأن العام في ما يخص مصلحة لبنان واللبنانيين دون سواه من القوى السياسية الموجودة في البلد. واللافت أن هذا الفريق المتمادي في فرض هيمنته على السلطة، مستغلاً ما يسمى التفاهم الرئاسي بين الرئيسين عون والحريري لم يعد يقيم اعتباراً لأحد، حتى لمن شاركه التفاهم الرئاسي.

أنشطة
حقوق المرأة في الضمان الاجتماعي.. بجمعية النجاة‎
20/04/2017

نظم قسم حقوق الانسان والمواثيق الدولية في جمعية النجاة الاجتماعية في عكار، محاضرة تحت عنوان «حقوق المرأة في الضمان الاجتماعي». استهلت المحاضرة بكلمة مسؤولة العلاقات العامة «ناهد سعد الدين» تحدثت فيها «عن أهمية وجود جمعيات تضمن حقوق الإنسان وبشكل خاص المرأة، ولذلك كانت المبادرة باستحداث قسم حقوق الإنسان، والمشاركة في رفع الصوت وصنع القرار».