وزير إسرائيلي يقتحم الأقصى على رأس مجموعة متطرفين

اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي المتطرف أوري أريئيل على رأس مجموعة من المستوطنين المتطرفين اليهود المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد بحماية من شرطة الاحتلال.

وقال مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس في بيان مقتضب، إن أكثر من 150 متطرفًا اقتحموا المسجد الاقصى المبارك حتى الآن، وكان وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أريئيل على رأس مجموعة مقتحمة.

وكانت جهات يهودية متطرفة قد دعت إلى تكثيف اقتحامات المستوطنين إلى المسجد الأقصى خلال فترة الأعياد اليهودية التي تبدأ اليوم بعيد رأس السنة وفق التقويم اليهودي.

يذكر أن الوزير أريئيل كان قد اقتحم المسجد الأقصى المبارك قبل نحو شهرين، وذلك فور إعلان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو رفع الحظر عن دخول أعضاء الكنيست والوزراء إلى المسجد الأقصى.

ويعتبر أريئيل من قادة المستوطنين المتطرفين ومن أبرز المطالبين باقتحامات الأقصى وأداء الصلوات التلمودية بداخله بشكل حرّ دون قيد أو شرط.

وفي سياق ذي صلة، اعتقلت شرطة الاحتلال صباح يوم الأحد مقدسيّتين -إحداهما طفلة- عقب خروجهما من المسجد الأقصى المبارك، وقالت جهاد الرازم إن عناصر من الشرطة أوقفوا ابنتها جنان (15 عاما) وشقيقتها بعد خروجهما من باب الأسباط.