أنشطة

وفد الجماعة الإسلامية في جبل لبنان يجول على الأديرة ويهنئ بذكرى الميلاد
28/12/2017

جال وفد من قيادة الجماعة الإسلامية في جبل لبنان، على الأديرة في منطقة اقليم الخروب وساحل الشوف، وقدم التهنئة بذكرى الميلاد، وضم الوفد رئيس مجلس محافظة جبل لبنان في الجماعة المهندس محمد قداح، المسؤول السياسي المهندس عمر سراج، الشيخ أحمد عثمان وأعضاء مكتب الجماعة في في الجبل.
دير المخلص
كانت بداية الجولة من دير المخلص في جون، حيث التقى الوفد بالرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب وعدداً من الرهبان، وقدم لهم التهاني بعيد الميلاد، حيث كانت مناسبة تم خلالها البحث في الأوضاع العامة.
وتحدث عثمان، فنقل تحيات الجماعة والتهاني بالعيد، ثم تطرق الى موضع مدينة القدس، فحيا موقف الكنيسة على مستوى العالم العربي ككل، وموقف الفاتيكان، مشيراً الى «انه كان موقفاً مميزاً في ما يعني القضية الفلسطينية».
وتابع: «ان موقف الكنيسة موقف مشرف والأعياد التي مرت في فلسطين أكدت اننا نشعر بفخر واعتزاز عندما رأينا التلاحم الفلسطيني الموحد».
بدوره رحب المطران ديب بوفد الجماعة، شاكراً له على هذه الاخوة الصادقة، معتبراً ان المشكلة هي في عدم وعينا كشعب عربي، مشدداً على ان القدس يجب ان تكون مدينة للجميع، معتبراً انه وكأنها آخر لقمة تؤكل من مشروع يدرس ويخطط له منذ سنوات طويلة، منبهاً انه إذا اخذت القدس انتهينا جميعاً.
وفي الشأن اللبناني الداخلي شدد ديب على أهمية وضرورة الوحدة والتلاقي والتواصل بين الطوائف اللبنانية وجميع الأطراف، واحترام خصوصيات الآخر، الذي يشكل هذه الباقة الجميلة للبنان.
دير سيدة البشارة 
ثم انتقل الوفد الى دير سيدة البشارة، والتقى الرئيسة العامة للراهبات الباسيليات المخلصيات الأم منى وازن وعدداً من الراهبات، حيث قدم الوفد تهنئة قيادة الجماعة الإسلامية بالأعياد، وتحدث الشيخ عثمان فأكد ان زيارة الراهبات تأتي في اطار التواصل والتلاقي مع اخوتنا في الوطنية والإنسانية، مشدداً على تمسك الجماعة الإسلامية بصيغة التعايش والعيش المشترك بين مختلف مذاهب وطوائف الوطن.
وردت وازن بكلمة شكرت فيها الجماعة الإسلامية على الزيارة والتواصل، وهذه اللفتة الكريمة، وأكدت ان الكنيسة في لبنان هي عدم التمييز بين انسان وآخر ولا بين مسلم ومسيحي، وقالت: «نحن في رسالتنا نخدم الإنسان، وهذا حق مقدس في ان يكون للإنسان وطن وهوية وموقف في حياته الخاصة كائناً من كان».
دير مار شربل
بعدها انتقل الوفد الى الجيّة، وزار دير مار شربل التابع للرهبانية المارونية اللبنانية، حيث قدم التهاني بالعيد لرئيس الدير الأب شربل القزي وعدد من الرهبان.
واختتمت الجولة بزيارة لدير مار جرجس في الناعمة، حيث التقى رئيس الدير الأب سليم نمور، وكانت مناسبة تم خلالها التطرق لعدد من القضايا، وكان تأكيد لأهمية وضرورة التواصل والتلاقي والعمل سوياً لخدمة المنطقة ولبنان.
مطرانية صيدا
وبعد الجولة زار المسؤول السياسي للجماعة في جبل لبنان عمر سراج على رأس وفد، راعي ابرشية صيدا ودير القمر المارونية المطران مارون العمار في دار المطرانية في صيدا، وقدم له التهاني بالعيد.