العدد 1372 / 31-7-2019

إستقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى رئيس المكتب السياسي لـ"الجماعة الإسلامية في لبنان" النائب السابق د. عماد الحوت وعضو المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى الأستاذ مصطفى خير.

بعد اللقاء، قال الحوت: "زيارة صاحب السماحة فضلاً عن أنّها واجب دوري تقوم به "الجماعة" للتشاور والوقوف على رأي سماحته بمختلف الأمور، لكنها أيضاً جاءت في إطار شكر سماحته على التعزية باستشهاد الشيخ محمد الجرار، وكانت أيضا مناسبة تابع من خلالها سماحته تطورات التحقيق بهذه القضية".

وأضاف: "من جهة أخرى، كان هناك نقاش متعلق بالشأن العام بالبلد والهموم التي يعيشها المواطن اللبناني لا سيما في ظل ممارسات البعض بتعطيل المؤسسات ومنعها من الاجتماع بشكل أو بآخر، وهذا أمر يعيق تحقيق أي تطور في معالجة الشأن الاقتصادي والشأن الاجتماعي والشأن الأمني العام في البلد، لذلك كانت وجهات النظر مشتركة بضرورة أن تترك الخلافات خارج إطار مجلس الوزراء، وأن يسمح لمجلس الوزراء أن يمارس واجبه برعاية شؤون المواطنين.