العدد 1339 / 28-11-2018

بدعوة من رابطة علماء فلسطين في لبنان، وبالتعاون مع اللجان الدعوية في منطقة صيدا، حاضر الداعية الدكتور زغلول النجار عن الأرض المقدسة ومبشرات النصر، وذلك مساء السبت ٢٤/١١/٢٠١٨، في مسجد الحسين رضي الله عنه في صيدا..

بعد كلمة ترحيبية وتعريفية للشيخ علي اليوسف، قدم الدكتور زغلول النجار الذي يعتبر أبرز علماء الإعجاز العلمي المعاصر، حيث أكد على أن قضية فلسطين هي قضية الأمة الأولى، وأن العدو الصهيوني أساس الشر في المنطقة، داعيا الأمة الإسلامية إلى أخذ دورها في دعم وتأييد الشعب الفلسطيني الذي ضحى كثيرا، وأبدع في تصديه للعدو الصهيوني، والمواجهة الأخيرة التي فشل فيها الصهاينة في التسلل إلى قطاع غزة دليل دامغ على بطولة الشعب الفلسطيني واستعداده للمواجهة والدفاع عن شعبه.

وتوقف الداعية النجار عند مبشرات النصر في الكتاب والسنة والواقع، مؤكدا أن نصر الأمة قريب، وعليها أن تبذل وسعها للقيام بمسؤولياتها تجاه الأرض المقدسة فلسطين.

وفي الختام أجاب الشيخ النجار على أسئلة الحضور، ثم شكر الشيخ علي اليوسف المحاضر وجميع الذين توافدوا للاستماع الى الشيخ النجار .